رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

76 مليون مخدوع.. قصة الصفحة التي زيفت دعم المصريين لـ إسرائيل (تحليل بيانات)

فيسبوك
فيسبوك

قبل ساعات قليلة، أثارت صفحة إلكترونية على موقع "فيسبوك"، جدلًا واسعًا من قبل رواد التواصل الاجتماعي، الذين وجدوا أنفسهم بين ليلة وضحاها، داعمين لإسرائيل في حربهم ضد فلسطين، وهذا مما لا شك فيه منافيًا تمامًا لقضيتهم الرئيسية.

فقد فوجئ بعض المواطنين أنهم ضمن 76 مليون شخص معجب بالصفحة الإسرائيلية، التي حملت اسم "فريق صلاة أورشليم"، وتهدف لدعم الكيان الصهيوني ضد القضية الفلسطينية.

"الواحد ينام في أمان الله، يصحى يلاقي نفسه بيدعم صفحة إسرائيلية"، هذا ما عبر عنه رواد السوشيال ميديا في الساعات القليلة الماضية، من استياء واضح لتصرف إدارة موقع "فيسبوك"، في التحكم بحساباتهم الشخصية دون أي إدراك منهم لحقيقة الإعجابات والمشاركات العشوائية.

وتبين أن هناك عددًا كبيرًا من الحسابات التي تم التلاعب بها من قبل إدارة "فيسبوك"، ليكونوا ضمن نظام الإعجابات العشوائية، ما أثار غضب واسع، جعلهم يحذرون من الصفحة في كل مكان، وينصحون أصدقائهم وزملائهم بسرعة الدخول إليها، وحذف أي مشاركة بها تمت دون إرادتهم.

فيما وجه مديرو الصفحة بعض الشعارات التي تعلن عن هدفهم من ترويجها، قائلين: "تتمثل مهمة فريق صلاة القدس في بناء أصدقاء صهيون لحراسة الشعب اليهودي، والدفاع عنه وحمايته والصلاة من أجل سلام القدس"، لكنهم استخدموا بعض الألاعيب الإلكترونية لاستغلال أكبر قدر من المشاركين لديهم في نشر أفكارهم الصهيونية.
 

"الدستور" تتبعت حقيقة الصفحة المذكورة في السطور التالية، من خلال رصد المتابعين والمشاركين عليها، والذي تخطى هذا العدد الكبير منذ أيام قليلة فقط، رغم أن الصفحة تم إنشاؤها في يناير 2010، وكان الهدف منها متناقض تمامًا مع الأمر الذي ظهر في الوقت الحالي.

 

كانت الصفحة مقتصرة على المنشورات الطبيعية التي تخص أحوال إسرائيل، وأيضًا ما يحدث من مستجدات في دولة أمريكا، فهي كانت تنشر دومًا جميع الأحداث المتعلقة بالسياسة الأمريكية، في وقت تولي دونالد ترامب لحكم البلاد.

وبالدخول إلى بيانات الصفحة، تبين أن هناك  15 مديرا للصفحة، 11 منهم داخل الولايات المتحدة الأمريكية، و2 فقط من إسرائيل، يعملون على ترويج أكثر من 190 إعلان خلال الفترة الحالية فقط.

وبالبحث قليلًا عن محتوى الصفحة في السنوات الماضية، وجدنا منشورات عدة لها علاقة بالشعب الصهيوني، بجانب الاهتمام الواضح بأحوال الولايات المتحدة الأمريكية، فيما كان الأمر مقتصرًا فقط على متابعين من الدول الأجنبية.

إذا كيف تحول المشاركين في ليلة واحدة من أجانب إلى عرب، وبالأخص مصريين، هذا ما كشفناه باستخدام أداة "socialblade" لتحليل بيانات الصفحات، والتي تبين من خلالها أن هذا العدد المبالغ فيه ارتفع فقط في نهاية شهر إبريل الماضي، ولم يكن له وجود قبل ذلك.

ففي يوم 1 مايو الماضي، كان قد ارتفع معدل الإعجابات بالصفحة، بنسبة وصلت لـ47 ألفا في اليوم الواحد، وبدأت تزيد يومًا بعد يوم، لتحقق أعلى معدل في 11 مايو، بنسبة 104 ألاف شخص، لكن بعد فضح أمرهم، بدأ المتابعون العرب ينفرون منها سريعًا، لتحقق ارتفاعًا جديدًا في بيانتها، لكن هذه المرة في معدلات الانسحاب منها.

انسحب أكثر من 186 ألف شخص من الصفحة المذكورة، خلال أمس فقط، وأكثر من 89 ألف أخرين، صباح اليوم، بعد أن اكتشفوا حقيقة التلاعب بحساباتهم الشخصية في الخفاء. 

185188770_10218459176822763_2843582198442309484_n
185188770_10218459176822763_2843582198442309484_n
185831599_6109012772458181_7006523748821377659_n
185831599_6109012772458181_7006523748821377659_n
Capture
Capture
da
da
f
f
s
s