رئيس مجلس الإدارة
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلس الإدارة
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

«بنك أهداف غزة».. تفاصيل خطة عسكرية إسرائيلية حال اندلاع تصعيد مع حماس

الجنرال هرتسي هاليفي
الجنرال هرتسي هاليفي

قال الجنرال هرتسي هاليفي، قائد القيادة الجنوبية في جيش الاحتلال الإسرائيلي، إنه تمت صياغة مفهوم جديد في القيادة الجنوبية للتعامل مع قطاع غزة المحاصر، خاصة في الآونة الأخيرة، حسبما أذاعت القناة الـ12 في تلفزيون الاحتلال الإسرائيلي.

وأوضح هاليفي، في مؤتمر، اليوم السبت، أن أي حدث صغير على حدود القطاع يمكن أن يتحول في أي لحظة إلى تصعيد عسكري واسع أو ربما ينفجر لحرب، مشيرًا إلى أنه عمل على تطوير خطة عسكرية تتضمن تغييرا في الخطط العملياتية على حدود غزة.

وأكد أنه الخطة المطورة تعتمد على الإضرار بالقدرات الأساسية لحركة حماس الفلسطينية، وبنك أهداف يشمل قصف المسلحين والكوماندوز البحري ومقاتلي الأنفاق المتخصصين في تنفيذ الهجمات وضرب الأنفاق، بالإضافة إلى البنى التحتية الأخرى مثل مقرات الحركة ومنازل المسئولين ومستودعات أسلحة ومواقع تصنيعها.

وأوضح هاليفي أن تلك الأهداف تم رصدها اعتمادا على معلومات دقيقة خلال فترات الهدوء، مشيرًا إلى أن الحرب المقبلة مع غزة قد تشهد إدخال قوات صغيرة الأماكن التي يكون لها تأثير بمساعدة نيران كثيفة جدا والمكوث لفترة قصيرة في ميدان التصعيد.

من جانبه، حذر أمير بوخبوط المراسل العسكري لموقع "واللا" الإسرائيلي، من أن الحرب المقبلة ضد مع حماس ستكون قاسية ومؤلمة بالنسبة للجيش والجبهة الداخلية الإسرائيلية، موضحًا أن حماس تعمل على تقوية قدرتها العسكرية.

وأشار بوخبوط أن الهدوء الحالي والمستمر منذ فترة مع القطاع المحاصر، هو أمر مصطنع مقابل دخول المال إلى غزة ومنح التسهيلات من أجل الحفاظ عليها، مؤكدًا أن الجيش الإسرائيلي سمح لحركة حماس بتعاظم قوتها العسكرية في عدة مجالات مثل الأنفاق والصواريخ والطائرات المسيرة، وكذلك قوتها البحرية.