رئيس مجلس الإدارة
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلس الإدارة
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

"أصوات-هُنّ".. تجربة جديدة لسينما مُغايرة بتوقيع هايدى جبران

جريدة الدستور

 لم يكن عام 2020 عاما للسينما والفنون الإبداعية بشكل عام، إذا تسبب "كوفيد-19" والإغلاقات التي نتجت عنه في تأثير ضخم على السينما. لكن هذا الأمر لم يمنع بعض المبدعين من تجديد التزامهم/هن بتحدي الظروف.
 
هايدي جبران، مخرجة مصرية شابة، تسعى لوضع بصمة جديدة في ميدان السينما الوثائقية من خلال فيلمها الأول "أصوات-هُنّ" .
 
يستعرض الفيلم تجربة الأمومة من خلال سرد ذاتي لخمس شخصيات مختلفة في العمر، والتجربة الذاتية، والثقافة.

كما يعرض الفيلم، في جزء منه، لدور الأمهات في ثورتي يناير ويونيو، وكيف كان للحراك العام تأثير كبير في فهمهن للأمومة الفاعلة المتحققة ليست فقط الباذلة والمضحية، مسلطا مزيدا من الضوء على مفهوم الأم الفاعلة في مجتمعها.

يستعرض الفيلم التجربة الذاتية للأمومة وفهمها لدى كل من بطلاته وهن: هناء جعفر وهي باحثة ومترجمة سودانية، ماريان نبيل وهي مدير تنفيذي سابق لإحدى الشركات، شيرين سامي مؤسسة مشروع تشابيك للمشغولات اليدوية، هدى فوزي وهي مديرة لحضانة.
 
تقول مخرجة الفيلم: "الفيلم معايشة ذاتية لتجربة الحمل والولادة، ومرحلة الانفصال الحتمي للحبل السري وطفلي، هو تجربتي لتخطي وفهم اكتئاب ما بعد الولادة، وذنب الأمومة الذي تحمله كل أم في مجتمعاتنا الشرقية، بل تتذوق مراراته مراراً. الفيلم يحكي عن أحلامي التي خذلتها حين قررت الأمومة، وقوتي التي خذلتني وقت تخيلت قدرتي على الجمع بين الأمومة والتحليق في فضائي الذاتي".
 
الفيلم إنتاج مستقل، سيناريو وإخراج هايدي جبران، باحثة ماجستير في قسم الأنثروبولوجيا الاجتماعية، كلية الدراسات الإفريقية جامعة القاهرة، وعملت منتجا فنيا في مجموعة قنوات ONTV من عام 2008- 2016.
 
شارك الفيلم في عدة مهرجانات خارج مصر، وتم اختياره رسميًا للإصدار الشهري من شورت فينيسيا عن شهر يناير 2021، كما ترشح لجائزة أفضل فيلم وثائقي وأفضل مخرج ضمن مهرجان  Best Documentary Award ومقره لندن، وترشح أيضا للمسابقة الرسمية  لمهرجان Golden Short Film Festival ومقره روما.