رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير التنفيذي
محمد العسيري
الخميس 25 فبراير 2021 الموافق 13 رجب 1442
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير التنفيذي
محمد العسيري

«إغماء مفاجئ وبلع لسان».. القصة الكاملة لوفاة لاعب نادي السكة الحديد

الإثنين 25/يناير/2021 - 11:06 م
لاعب نادي السكة الحديد
لاعب نادي السكة الحديد
هبه عويضه
طباعة
أثارت واقعة وفاة اللاعب محمد هاني جلال، لاعب فريق الناشئين بنادي السكة الحديد، حالة من الحزن الذي خيم على محافظة الإسكندرية، والوسط الرياضى بالمدينة، بعد وفاة اللاعب خلال مباراة بين فريقه وفريق أبناء قنا، على ملعب شركة النحاس في الإسكندرية.

سقوط مفاجئ للاعب بداخل ملعب شركة النحاس، دون وجود أخصائي أو طبيب أو سيارة إسعاف، جعل الأمر يثير حالة من الغضب، وسط روايات كثيرة عن سبب وفاة اللاعب الناشئ، وهو ما كشفه شاهد عيان على الواقعة.

شاهد على الواقعة
خلال تواجده مع فريقه، بالملعب المجاور، تفاجأ أخصائى إصابات ملاعب بفريق طلائع الأسطول البحري، تجمع لاعبي الفريقين في الملعب المجاور بصورة غريبة مما جعله يتحرك بسرعة عند شعوره بشئ ما يحدث يتطلب التدخل.

وأضاف لـ«الدستور»: عند الوصول إلى الملعب، وجدت اللاعب ملقى على الأرض وفي حالة تشنج، مع محاولة مدرب الفريق الآخر والحكم المساعد فتح فم اللاعب بسبب ابتلاعه للسانه، ولكن بطريقة تقليدية لعدم وجود أخصائي أو مسعف مع الفريقين، فأحضرت جهازا خاصا بفتح الفك وقمت برد اللسان، وبدأ اللاعب يتنفس بطريقة منتظمة، ويتألم بصوت مسموع، وبدأت تحريكه على جانبيه بعد أن تساءلت عن سبب ما حدث، وأكد جميع المتواجدين أنه تعرض لإغماء وسقط على الأرض.

وأوضح أنه بعد عدة دقائق بدأ يغيب عن الوعي مرة أخرى، مع انخفاض النبض، وبدأت عمل إنعاش للقلب مع التواصل مع سيارة إسعاف بسبب عدم تواجد سيارة في الملعب، حيث استغرق وصول سيارة الإسعاف حوالي نصف ساعة كان النبض أصبح ضعيفًا ولكنه كان على قيد الحياة.

وأشار إلى أنه تابع مع الإسعاف حالة اللاعب، وما قام به لإنعاشه، ولكن الفترة ما بين سقوطه وبلع اللسان التي تجاوزت الأربع دقائق لحين تدخلي كانت قد تسببت له باختناق، مما جعله بعد إفاقته يتعرض للإغماء مرة الأخرى، الأمر الذي كان يمكن أن نتجاوزه إذا تم التعامل بصورة أسرع مع الحالة في وجود أخصائي للفريق، أو سيارة إسعاف بها جهاز تنفس ينقذ الحالة.

وأكد أنه مما ازداد الأمر سوءًا وبرغم أنه لم يكن يتمالك أعصابه بعد ما حدث وما تعرض إليه اللاعب الصغير، تفاجأ أن الفريقين الذي سقط على أرض ملعب مبارياتهم أحد أفرادها أكملوا المباراة وكأن شيئًا لم يكن، مما أثار استياءه وحزنه.

وأكد أنه لابدّ أن يكون هناك متابعة طبية وأخصائى للتعامل مع تلك الحالات، بسبب الإصابات المثيلة لذلك التى تحدث باستمرار نتيجة التدافع داخل الملعب، أو تعرض لهبوط مفاجئ مما يستدعي التدخل الطبي العاجل، لافتًا إلى أنه رغم أن ذلك قضاء الله، إلا أن وجود سيارة إسعاف كان سيفرق كثيرا في تلك الواقعة.

ومن جانبه تقدم مجلس إدارة نادي السكة الحديد بالعزاء في وفاة اللاعب محمد هانى الكورى لاعب السكة الحديد السكندرى مواليد 2004، وقرر المجلس تعليق النشاط الرياضى لمدة 3 أيام، حدادا على روح الفقيد.