رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير التنفيذي
محمد العسيري
الإثنين 25 يناير 2021 الموافق 12 جمادى الثانية 1442
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير التنفيذي
محمد العسيري

لوحات معدنية مطموسة.. جرائم على الطريق

الجمعة 18/ديسمبر/2020 - 05:51 م
جريدة الدستور
ميرفت فهمي
طباعة
يلعب رواد مواقع التواصل الاجتماعي، دورًا إيجابيًا بتصويرهم عددًا من السيارات التي طمس أصحابها أرقام لوحاتها المعدنية، ونشرهم تلك الصور، من أجل إطلاع الجهات المسئولة، لتوقيع عقوبات على قائدى المركبات، استجابة لمناشدة إدارة المرور للمواطنين بضرورة الإبلاغ عن أي من هذه المخالفات.

وتستعرض الدستور خطورة الظاهرة، وعقوبتها القانونية، كذلك بعض الجرائم التي نفذت بسيارات مجهولة.

يأتى طمس أرقام السيارت في الغالب بهدف ارتكاب مخالفة قانونية أو جريمة، ومن ثم إخفاء هوية المتسبب، وعدم التوصل إليه، وقد استخدم عدد من السيارات مجهولة المصدر أو المطموس أرقامها في أعمال إرهابية وإجرامية، ولعل أحدثها واقعة شهيرة هزت قلوب المصريين والمعروفة بفتاة المعادي، التي توفيت فيها فتاة بعد سحلها على يد شخصين حاولا سرقة حقيبة يدها في شارع 9، عندما كانا يستقلان سيارة أجرة مطموسة الأرقام، وعلى الرغم من ذلك استطاع أمن القاهرة توصل إلى هويتهما والمركبة في وقت قصير.

وتساعد المقاطع المصورة بعد تفريغ الكاميرات الأجهزة فى حصر وتضييق دائرة البحث، بناء على الشكل، اللون، الماركة، أو النوع سواء كانت خاصة أو أجرة، ومن خلال هذه البرامج الحديثة يمكن إعطاء الأوامر للحاسب الآلي بالبحث عن السيارة من خلال اللون أو الشكل أو المسميات وتستبعد الأشياء الأخرى، مما يسهل الأمور على الفرقة الأمنية المختصة بالبحث والتحري، وهو ما يسمى بحصر الاشتباه، وبالتالي في الغالب النجاح في التوصل إلى المرتكب الحقيقي.

وغالبًا يطمس البعض معالم اللوحات المعدنية عن طريق تغيير الأرقام أو اللون خاصة مع اللوحات الجديدة التي يرمز كل لون فيها إلى نوع معين، فمنها ما هو مخصص للملاكي ومنها للتاكسي ومنها للحكومية أو السفارات والهيئات الدبلوماسية، الأمر الذي قد يعرض أصحاب السيارات التي تصادف أرقامها أرقام اللوحات المزيفة بعد تغييرها إلى تورطها في أعمال إجرامية وإرهابية لا صلة بها ولا تكون هي المشترك في تنفيذها، مما يؤدي إلى تضليل العدالة عن المرتكب الأصلي، ويحيل الشبهة إلى أخرين.

وعقوبة الطمس العمدى لأرقام اللوحات المعدنية أو غير العمدى في قانون المرور الجديد وهو خصم 5 نقاط مرورية، مع تعليق رخصة القيادة لحين الحصول على دورة في التوعية المرورية وإتمامها بأحد مراكز تعليم القيادة المعتمدة لمدة 10 أيام، بمعدل 5 ساعات يوميًا، مع التحفظ على المركبة لمدة أسبوعين وفي حالة ثبوت الواقعة لا تقل الغرامة عن 4000، ولا تزيد على 8000 جنيه.

وتلعب الأجهزة المرورية دورًا كبيرًا في مواجهة انتشار هذه الظاهرة، من خلال حملاتها المستمرة التي بها يتم القبض على قائدي هذه السيارات، أو إزالتها إذا كانت متوقفة، فالأجهزة الأمنية تحذر دومًا المواطنين من تلك الظاهرة السلبية، وتطالبهم بالإرشاد دوما عن أي سيارة بهذه الصفات عبر حسابها في مواقع التواصل الاجتماعي "تويتر" أو المواقع الأخرى التابعة لها والإبلاغ فورا عنها لردع المخالفين وتوقيع العقوبات اللازمة عليهم التي تخص سير المركبة دون لوحات.



الكلمات المفتاحية