الأربعاء 29 سبتمبر 2021
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

«سي إن إن» تكشف موقف أبناء ترامب عقب خسارته الانتخابات

جريدة الدستور

كشفت السى إن إن عن تحركات الرئيس الأمريكى دونالد ترامب فى أعقاب خسارته بالانتخابات أمام جو بايدن، مشيرة إلى أن ترامب طالما سعى للحصول على المشورة من وجهات نظر مختلفة طوال حياته المهنية، مضيفة أنه في لحظة محورية في تحديد إرثه كرئيس، يتلقى نصائح متضاربة من أقرب مستشاريه وأكثرهم ثقة، أكبر أبنائه.

وقالت الشبكة الأمريكية إنه فى الوقت الذى يتحلى فيه ولداه البالغان، دونالد ترامب جونيور وإريك ترمب، بالحماس، ويقودان مهمة الرئيس للبقاء في القتال، ظهرت ابنته ومستشارة البيت الأبيض إيفانكا كشخص يبحث عن طريقة لإنقاذ الرئيس وهو يفكر في خطواته التالية.

وظهرت مقاربات مختلفة بين أبناء ترمب، دونالد ترمب جونيور وإريك يطلبان من والدهما القتال بقوة حتى النهاية، ورددا مزاعم بأن الانتخابات قد تم تزويرها وأن النتيجة يجب أن تتغير.

فيما أشارت السى إن إن وفقا لمصادرها إلى أن إيفانكا وزوجها جاريد كوشنر تدرس حسابات سياسية مختلفة، وتفضل تنازل الرئيس عن السباق في أقرب وقت الأسبوع المقبل بعد انتهاء إعادة فرز الأصوات في جورجيا في 20 نوفمبر، في حين يفضل إريك ودونالد جونيور خوض المعركة حتى النهاية.

ووفقا لتقرير الشبكة، فإن الزوجين لا يعتقدان أن المعارك القانونية ستغير نتيجة الانتخابات، لكنهما مع ذلك يدعوان إلى مواصلة القتال القانوني وإعادة فرز الأصوات لضمان نزاهة الانتخابات في المستقبل.

وقدمت إيفانكا رسالة أكثر دقة إلى والدها، تسأله عما إذا كان الأمر يستحق الإضرار بإرثه وربما أعماله لمواصلة رفضه التنازل.

وقال مصدر للشبكة الأمريكية إنها واقعية بشكل خاص بشأن خسارة الرئيس، لكنها تعلم أيضا أن مستقبلها بالكامل، الآن أكثر من أي وقت مضى، مرتبط بمستقبل والدها، ويجب التعامل معه بدقة.

وقال مصدر مطلع على تفكير ترامب، "إنه يعلم أنه لن يفوز، لكنه يعرف أيضا أنه يحمل جميع الأوراق الآن لأنه حصل على 72 مليون صوت وأسس حركة معينة في البلاد".

وأضاف المصدر أن ترامب يعتقد أنه لم يعتبر قط مرشحا شرعيا أو رئيسا، متابعا "لقد تم التحقيق معه وعزله وحاول الناس تدميره هو وعائلته، فلماذا يسارع إلى التنازل عن أي شيء الآن، بينما لم يتم التأكد من نتيجة بعض الولايات النهائية حتى الآن؟".

ولجأ أبناء ترامب وكبار الوكلاء خلال حملة 2020، والمحافظون إلى وسائل التواصل الاجتماعي لإيصال رسالتهم.

وفي الليلة الأخيرة من الحملة، كان إريك ترامب يخبر الأشخاص الذين كانوا على متن طائرة الرئاسة في طريق العودة من مسيرة في ميشيجان أنه مقتنع بأنه سيكون فوزا بضخامة الانفجار لترامب.

وقال بعد يوم الانتخابات، "يعرف الناس بالضبط ما يجري في هذا البلد إنه احتيال!".

فيما قدمت إيفانكا بيان دعم مخفف تجاهل مزاعم والدها بشأن تزوير أصوات الناخبين على نطاق واسع.

وقالت فى تغريدة لها على تويتر، "يجب احتساب كل صوت يتم الإدلاء به بشكل قانوني لا ينبغي أن يكون ذلك مثيرا للجدل هذا ليس بيانا حزبيا، فإن الانتخابات الحرة والنزيهة هي أساس ديمقراطيتنا".

وذكرت شبكة سي إن إن، أن كوشنر ناقش في نهاية الأسبوع ما إذا كان ينبغي على ترامب الاعتراف بهزيمته، بينما حث الرئيس أيضا على عقد مسيرات للمطالبة بإعادة فرز الأصوات.