رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير التنفيذي
محمد العسيري
الأربعاء 21 أكتوبر 2020 الموافق 04 ربيع الأول 1442
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير التنفيذي
محمد العسيري

«كان معجب بأفلامي».. ذكريات محمد خان مع «سكورسيزي»

الجمعة 25/سبتمبر/2020 - 08:10 م
محمد خان
محمد خان
وائل توفيق
طباعة
"فى أبوظبى بمهرجان الدوحة ـ ترايبيكا لمدة ٤ أيام أجازة شاهدت أربعة أفلام من اختياري وخامس فيلم افتتاح، قابلت سكورسيزى الذى تواصلنا فى الكلام عن تأثير السينما على حياة كل منا خاصة أننا مررنا بنفس السنوات ونفس التأثيرات فكل من كازان وجيمس دين، لعبوا دورًا فى بدايات علاقتنا بالسينما فى العموم بل أن السويتر الأحمر الذى ارتداه جيمس دين فى فيلم "Rebel Without A Cause" طيش الشباب ـ عنوانه حينما عرض فى مصر الذى كنت أريد شراءه كان سكورسيزى أيضا يريد شراءه لولا اعتراض والده".

حكى المخرج السينمائي محمد خان عن ذكرياته مع المخرج الأمريكي مارتن سكورسيزي في مهرجان الدوحة عام 2009.

وقال "خان" إنه تتشابه بينه وبينه "سكوسيزي" حكايات كثيرة، فأول أفلامه مع أحمد زكى كان أجره أكبر من أجر "زكي"، وأول أفلام "سكورسيزى" مع "روبرت دى نيرو" تقاسموا الأجر، وأيضًا كان كل فيلم يعرضه أولا على أحمد زكى، كان "سكورسيزى" يفعل نفس الأمر مع الفنان "دى نيرو"، وكانت النتيجة ٦ من أفلامه بطولة الفنان أحمد زكى، وثمانية من أفلام "سكورسيزى" بطولة "دى نيرو".

واتفق محمد خان مع "سكورسيزي" وقتها على أن يزورا معا الأقصر والقاهرة وأسوان أثناء عطلة الكريسماس في أمريكا، ليحقق حلم ابنته الصغيرة في شغفها نحو مصر الفرعونية وآثارها.

واعترف "خان" أن اندهش من ذاكرة "سكورسيزي" لتذكره لمشاهد محددة من أفلامه الثلاثة "في شقة مصر الجديدة"، "بنات وسط البلد"، "كيلفتي". وقال: "وأبدى فهمه واعجابه لشخصيات فيلم "فى شقة مصر الجديدة" وعالم الشقة وعنصر العفاريت".

وأشار "خان" لـ"سكورسيزي"، ذكرياته بالنسبة لأفلامه والصعوبات والمشاكل التى واجهها ويواجها، لا تختلف عن الصعوبات والمشاكل التي يواجهها هنا مع بقية المخرجين المصريين في تحقيق أفلامهم، بل تكاد تكون المشكلات نسخ طبقة الأصل من مشكلاته.

الكلمات المفتاحية