رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير التنفيذي
محمد العسيري
السبت 28 نوفمبر 2020 الموافق 13 ربيع الثاني 1442
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير التنفيذي
محمد العسيري

«أفواه ممولة».. خناقات إعلاميي الإخوان على «السبوبة الحرام»

السبت 19/سبتمبر/2020 - 12:37 م
الإخوان
الإخوان
نوران إمام
طباعة
تطارد الأذرع الإعلامية للإخوان بين الحين والآخر أزمات وفضائح لتتكشف مع الأيام حقيقة منظومتهم القائمة على الكذب والتمويل، الذي فضحه مؤخرا تسريب أجورهم التي يتقاضونها مقابل الهجوم على الدولة المصرية في الفضيحة التي عرفت إعلاميًا بـ«فضيحة رواتب مكملين» والتي أظهرت أنهم ليسوا سوى أفواه ممولة من قبل الدول الداعمة للإرهاب باعتراف مذيعي الإخوان أنفسهم والتي تستعرضها «الدستور» في التقرير التالي:

طارق قاسم

فتح طارق قاسم المذيع السابق بقناة «الشرق» الإخوانية والمتواجد حاليًا خارج البلاد الصندوق الأسود للمنظومة الإعلامية للقنوات الإخوانية فيما وصف أن القنوات تستقبل تمويلات واصفًا إياها بـ«الحرام»، موضحًا أن القنوات تستقبل مبالغ طائلة للعمل مع أعداء مصر هادفين تشوية الدولة المصرية.

وأكد "قاسم" فى تصريحات نشرها عبر صفحته على موقع التواصل الاجتماعى «فيسبوك» حقيقة الانقسامات والانشقاقات التى تشهدها جماعة الإخوان، مؤكدا أن هذه الانشقاقات بسبب خلافات فى وجهات النظر بين ممولي الجماعة الإرهابية، مضيفا: «على ذكر أحدث صراعات الإخوان، واللى هو بالمناسبة صراع بالأمر ومش لوجه الله، السبع سنوات الماضية كانت عجافا حرفيا فى القيم والأخلاق والمبادئ والانتماء».

وواصل طارق قاسم المذيع السابق بقناة «مكملين» فضح أسرار منصات الإخوان فى تركيا، وكيف تسعى القيادات منهم إلى تكوين الثروات الحرام والحصول على الجنسيات الأجنبية والتمويلات، بينما عشرات من الشباب المغرر بهم لا يجدون ثمن الخبز الحاف، ويتعرضون للمهانة والعمل فى مهن متدنية هناك.

فيما علق أبو بكر خلاف، القيادى الإخوانى، وأحد الضيوف الدائمين بقناة «مكملين» الإخوانية واعترف هو الآخر بفشل قنوات الإخوان، حيث علق على اعتراف طارق قاسم قائلا عبر صفحته على «فيسبوك»: "فعلا".

عصماء البشبيشي

خرجت الإعلامية الإخوانية عصماء البشبيشي عن صمتها لتروي تفاصيل عن قيادات الإخوان الهاربين خارج مصر والتي سلطت الضوء على الفرق بين كلامهم وأفعالهم، حيث كشفت حجم الجرائم التي يرتكبها التنظيم في الخارج فقط روت تفاصيل الخلاف بين قيادات الهاربين والشباب التي يتم استقطابهم من قبل الجماعة حيث سجلت التفاصيل في تسجيل صوتي ونشرته عبر «فيس بوك».

وأكدت البشبيشى، أن الإرهابيان وجدي غنيم وإبراهيم منير تخلوا عن شباب الإخوان، وأنها ليست المرة الأولى، والتى سبقها موقف سابق لعصام العريان، عند اعتراضهم على بعض القرارات والتى لا تصب فى مصلحتهم حيث قال: «اللى مش عاجبه الوضع فى ستين داهية».

وتحدثت العصماء أنها مستاءة من وجدى غنيم، مشيرة إلى أنه وصف النبي بالخذلان والخوف، حيث استشهد بكلام أحد الصحابة على حساب النبي فى إحدى الوقائع التاريخية.

الكلمات المفتاحية