الثلاثاء 26 أكتوبر 2021
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

«المهن الموسيقية» ترد على منتقديها بعد قراراتها بشأن المتضررين من «كورونا»

هاني شاكر
هاني شاكر

ردت نقابة المهن الموسيقية، برئاسة الفنان هاني شاكر، على الانتقادات التي تعرضت لها من قبل بعض أعضائها بسبب القرارات التي اتخذتها مؤخرًا تجاه ضحايا الحجر المنزلي والمتضررين بسبب أزمة فيروس كورونا.

وجاء في البيان: «السادة أعضاء الجمعية العمومية لنقابة المهن الموسيقية، تحرص النقابة علي رعاية مصالح أعضائها، انطلاقًا من القانون المنظم لعمل النقابة وتلتزم بذلك أمام أعضائها بما ألزمها به القانون واللائحة وأثناء ممارسة النقابة لعملها في هذه الظروف الصعبة».

وأضاف البيان: «تحاول النقابة في حدود القانون واللوائح تقديم ما يلزم لخدمة أعضائها الكرام، وفوجئت النقابة ببعض الأصوات التي تحاول أن تزرع فتنة بين النقابة وأعضائها مستغلة الظرف الراهن للحصول على مكاسب شخصية واكتساب دور بطولي زائف للوصول إلى أغراض لا تهدف إلى العمل النقابي في شيء، هادفًا إلى إثارة الرأي العام لأعضاء النقابة وتكدير السلم العام لأدائها ومعرقلًا لعملها وأهدافها».

وتابع البيان: «انطلاقًا من مسئولية النقابة في حرصها على خدمة الأعضاء الموقرين وتوفير المناخ اللازم لاستمرار العمل على ذلك ومواجهة التحديات التي تواجه النقابة في أداء رسالتها، فإن النقابة سوف يكون لها الحق في اتخاذ كافة الإجراءات القانونية اللازمة تجاه الأصوات التي تستخدم عبارات السب والقذف في حقها من خلال وسائل التواصل الاجتماعي، وهي أفعال من شأنها إحالة المسئول عنها إلى المساءلة التأديبية استنادًا لنص المادة ١٢من قانون نقابة المهن الموسيقية».

وتنص المادة ١٢على أنه: «يحق لمجلس النقابة أو النقيب وقف عضوية العضو المنتسب أو إلغائها في أي وقت لمخالفته أحد شروط التصريح أو بعدم سداد الرسم النسبي المقرر أو يسلك سلوك من شأنه عرقلة النقابة عن القيام بواجباتها أو تحقيق أهدافها أو يسئ للنقابة إمام الأعضاء أو الغير»، فضلًا عن المساءلة الجنائية استنادًا لنص المادة ٣٠٢ من قانون العقوبات المصر،ي وذلك بالإحالة إلى النيابة العامة لاتخاذ اللازم نحو ذلك.