السبت 07 ديسمبر 2019 الموافق 10 ربيع الثاني 1441
رئيس مجلسى الإدارة و التحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير التنفيذي
محمد العسيري

بالصور.. تكريم نجمات الإعلام بمبادرة "حق مرضى السرطان فى الإنجاب"

السبت 09/نوفمبر/2019 - 02:20 ص
جريدة الدستور
حسين الجندي
طباعة
احتفلت الجمعية المصرية لرعاية الصحة الإنجابية باستمرار نجاح مبادرة "الحق لمرضى السرطان في الإنجاب" وذلك بحضور سفراء المبادرة لهذا العام من نجوم الفن والإعلام والشخصيات العامة، وهم: منى عبدالغني وهيدي كرم والإعلاميات لمياء فهمي عبدالحميد ومنى عراقي وريهام الديب وشاهيناز جاويش ورحمة خالد ولاما جبريل ونرمين شريف، فضلًا عن النائبة أنيسة حسونة والنجم أيمن منصور كابتن نادي الزمالك.

وفي بداية الاحتفالية ألقى الدكتور مدحت عامر، رئيس الجمعية المصرية للصحة الإنجابية، كلمة رحب فيها بالضيوف وأكد على حرص الجمعية على استمرار حشد كل الطاقات والجهود لاستمرار المبادرة في تقديم أفضل الظروف لإتاحة حياة أفضل لمرضى السرطان وأسرهم ودعم قدراتهم الإنجابية وتجنب الآثار السلبية للعلاج والعمل على اتساع قاعدة الأطباء المدربين على تطبيق بروتوكولات العلاج الحديثة.

وتعهد رئيس الجمعية المصرية للصحة الإنجابية باستمرار جهود الجمعية في تفعيل مبادرتها الإنسانية "الحق لمرضى السرطان في الإنجاب"، مشيرا إلى أن النتائج الإيجابية التي تحققت منذ انطلاق المبادرة قبل 5 سنوات ومساهمتها فى إشعال جذوة الحماس لدى فريق العمل الطبي والبحثي لتحقيق المزيد من النجاحات في علاج الحالات المصابة والاحتفاظ بقدرتها على الإنجاب بعد التعافي بعيدا عن الآثار السلبية للعلاج الكيماوي والإشعاعي على الخصوبة.

جاء ذلك خلال كلمته فى الاحتفالية لتكريم هؤلاء النجوم المؤثرين في المجتمع فى مجالات الفن والرياضة والإعلام باعتبارهم سفراء للمبادرة ومساهمين فى دعمها ونشر رسالتها، قائلا: "إنه لاسعادة تضاهىي الشعور بانجاز الواجب المهني بكفاءة ونجاح، خاصة إذا ماكان هذا الإنجاز له انعكاسات إنسانية خالصة بمنح مريض بسمة أمل وفرصا في غد أفضل يحياه دون ألم ومعاناة وأن يكون لديه القدرة الكاملة على تعويض ما فاته خلال فترة العلاج وتجنب آثاره السلبية ليغدو قادرا على الاستمتاع بإحساس الأمومة والأبوة كأي إنسان طبيعي".

ودعا "عامر "لتضافر الجهود لتوسيع دائرة إنفاذ بروتوكول العلاج الخاص بهذا الشأن والذى تعتمده المبادرة الرائدة منذ انطلاقها قبل 5 سنوات لمضاعفة النتائج الإيجابية التي تحققت لتشمل جميع المرضى في مصر والوطن العربي وإفريقيا.

وفى كلمته خلال الاحتفالية أكد الدكتور أحمد حسن عبدالعزيز، منسق الحملة الرئاسية لصحة المرأة بجامعة عين شمس واستشارى علاج الأورام بمستشفى وليفرهامبتون الملكى ببريطانيا، أن العمل بروح الفريق وفق بروتوكول منهجي وعلمي واضح هو السمة المميزة لأي نجاح يمكن تحقيقه ولأن ذلك هو ماتبعته مبادرة "الحق لمرضى السرطان في الإنجاب" فقد أحرزت نجاحا تتحدث عنه الأوساط العلمية فى معاقل الطب والاستشفاء فى العالم وبات نموذجا يحتذى به.

من جانبهم أعرب النجوم سفراء المبادرة في كلماتهم بالحفل عن افتخارهم بالمساهمة في هذه المبادرة الإنسانية الشعبية واعتزازهم بالنتائج الإيجابية التي حققتها المبادرة جماهيريا خلال السنوات الثلاث الماضية وأكدوا حرصهم على الاستمرار في دعم المبادرة إعلاميا باستثمار شهرتهم وحب الجماهير لهم ليصبح معلوما لدى الجميع أن الأمل شمس تشرق بالعمل المخلص المدعم بالعلم والتدريب.

من جانبها أعربت الفنانة منى عبدالغني عن شعورها بالسعادة والفخر بتكريمها، مؤكدة أن حرصها على المساهمة في دعم ونشر المبادرة يأتي متوافقا مع شعورها بالواجب تجاه الجماهير التي منحتها الكثير من العطاء طوال مسيرتها الفنية ولقناعتها بأهمية انتشار هذه المبادرة الإنسانية لتحقيق النفع لأكبر عدد ممكن من المرضى، خاصة الفئات المستحقة وغير القادرة على تكلفة العلاج ودعت كل فنانين مصر ونجوم المجتمع في كل المجالات بالمشاركة في نشر هذه المبادرة ودعمها كل حسب قدراته، مؤكدة أن ذلك يعزز الثقة بين فئات المجتمع ويجسد قيم التكافل والتعاون القادرة على حفظ تماسك المجتمع ويضاعف الشعور بالانتماء للوطن ويحفز على العمل والإنتاج.

وقالت الإعلامية منى عراقي: "قصص المعاناة والنجاح التي تحدث عنها المتعافيات من المرض مؤثرة للغاية؛ إلا أنها ألهبت الأمل والحماس في قلبي لأشارك في صنع المزيد منها من خلال المساهمة في نشر الوعي بالمبادرة ودعم الجهود المبذولة للجمعية المصرية للصحة الإنجابية لتستمر في تقديم خدماتها وعلى نطاق أوسع لتأهيل المزيد من المرضى بالسرطان ليصبحوا قادرين على الاستمتاع بحياتهم كآباء وأمهات بعد الشفاء"، وطالبت بدعم مؤسسات الدولة والمجتمع المدني لفكرة المبادرة، خاصة بعدما ثبت طوال 5 سنوات قدرتها على تحقيق ماوصفته بالحلم الأسطوري.

بينما ترى النائبة أنيسة حسونة، أن مبادرة الحق لمرضى السرطان في الإنجاب جديرة بالتبني ودفع العمل بها في نطاق حملة تصب اهتمامها على الفئات غير القادرة على تكاليف العلاج بتمويل صندوق تكافلي خاص ترعى الدولة تدبير موارده من خلال رسم زهيد على كل الخدمات التي تقدمها الدولة للمواطنين للإعلاء من قيمة التكافل والمشاركة المجتمعية، فضلا عن تخصيص قدر من عوائد الاكتشافات البترولية الجديدة لهذا الغرض، كما دعت النقابات المهنية لتخصيص طابع بقيمة رمزية مقابل خدماتها وإحياء الأنشطة الفنية مثل حفلات التلفزيون لإتاحة الفرصة للمشاركة التطوعية للفنانين على أن يخصص عائدها لدعم أهداف المبادرة.