الأربعاء 16 أكتوبر 2019 الموافق 17 صفر 1441
رئيس مجلسى الإدارة و التحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير التنفيذي
محمد العسيري
RevUP Advertisements

"كمال": مفاصل التعليم فى الكنيسة حصل لها بعض الاختراق

السبت 15/يونيو/2019 - 01:27 م
 كريم كمال، الكاتب
كريم كمال، الكاتب والباحث، رئيس الاتحاد العام لأقباط من أجل
مونيكا جرجس _ تريزة شنودة
طباعة
قال كريم كمال، الكاتب والباحث، رئيس الاتحاد العام لأقباط من أجل الوطن، تعليقا على المذكرة التي تقدم بها أصحاب النيافة الأنبا بنيامين، مطران المنوفية، والأنبا موسي، الأسقف العام للشباب، والأنبا أغاثون، أسقف مغاغة، والأنبا مايكل، الأسقف العام بالولايات المتحدة الأمريكية، إلى المجمع المقدس للكنيسة القبطية الأرثوذكسيه تحت عنوان تقرير مرفوع لكنيستنا القبطية الأرثوذكسية؛ بسبب ما يتعرض له إيمان وعقائد ومؤسسات الكنيسة من مخالفات وتعديات كثيرة، أنها مذكرة تستحق الدراسة بعناية من المجمع المقدس، وخاصة أن أول الموقعين عليها نيافة الأنبا بنيامين، مطران المنوفية، بجانب إلى الأنبا موسي، أسقف الشباب واحد علماء الكنيسه الكبار.

وأضاف "كمال"، في تصريحات له: "لا شك أن مفاصل التعليم في الكنيسة القبطية في الفترة الأخيرة حصل لها بعض الاختراق من تيارات تخالف العقيدة والتعليم القبطي المسلم من جيل إلى جيل والمذكرة تدق نقوص الخطر من أجل إنقاذ التعليم القبطي وتنقيته من أي شوائب.

واختتم: أثق ثقة تامة في حرص البابا تواضروس الثاني والأباء المطارنه والأساقفة اعضاء المجمع المقدس حفظ الإيمان القويم للكنيسة القبطية الأرثوذكسية المسلم من الآباء الأولين واثق أن المجمع المقدس برئاسة قداسة البابا سوف يدرس التقرير المرفوع والعمل على حفظ الإيمان السليم بكل الطرق المتاحة وإبعاد أي شخص يقوم بتدريس أو كتابة كتب تخالف عقيدة الكنيسة القبطية الأرثوذكسية.
ads