القاهرة : الإثنين 20 مايو 2019
محمد الباز رئيس مجلسى الإدارة و التحرير
محمد العسيري رئيس التحرير التنفيذي
محطة مصر
الأحد 03/مارس/2019 - 09:06 م

"حكاية مكان".. مشهد أخوة يوسف بين الحقيقة والخيال (فيديو)

حكاية مكان.. مشهد
أسماء سعد
dostor.org/2539207

يبدو المكان هنا مخيف، المقابر تحيط بنا من كل جانب، لكن وسط كل هذه المقابر يقع مشهد "الأسباط" أو "أخوة يوسف عليه السلام" الكثير من الناس يأتي إلى هنا لقراءة الفاتحة على أخوة النبي محملين بالدعوات علها تصعد إلى السماء من هذا المكان الذي يرقد فيه أبناء النبي يعقوب.

أنسى كل ما قرأته في السطور السابقة فهي أسطورة من خيال سكان المكان الحاليين، أما عن الحقيقة التي يؤيدها المؤرخين فهي:

أن هذا المكان ينتمي لنوعية من المشاهد تُسمى بـ"مشاهد الرؤية" وهي عبارة عن أماكن يتم بناؤها بناء على حلم رآه أحد الدراويش أو الصالحين، يقصه على الناس عندما يستيقظ فيطيعوا أمره ويبنوا في المكان الذي حلم فيه قبة لها أبواب وتُسمى مشهد، لأنها بُنيت لتشهد على الحدث.

وحقيقة هذا المكان حسب أقوال المؤرخين وحسب ما جاء كما جاء في كتاب "مساجد مصر وأولياؤها الصالحون"، للدكتورة سعاد ماهر، أنه تم بناؤه في العصر الفاطمي وهذا ما دل عليه شكل النقوش وطريقة البناء وعند الرجوع لسيرة أول سكان المكان، ولجميع القصص التي يرويها سكان المكان الأصليين وليسوا الجدد وجدوا انه كان ولي صالح.

ذات ليلة نام هذا الرجل بعد قراءة سورة يوسف وحلم بشخص قال له هذه قصتنا، فمن أخبرك بها، قال له قرأتها في كتاب الله ومن أنت، فقال له أنا "روبيل أبن يعقوب"، وعندما أستيقظ حكى الرؤية للناس وبناء على رؤيته تم بناء المكان.


ads
ads
ads