الثلاثاء 17 سبتمبر 2019 الموافق 18 محرم 1441
رئيس مجلسى الإدارة و التحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير التنفيذي
محمد العسيري

العثور على رفات 200 من ضحايا الإبادة الجماعية فى رواندا

السبت 09/يونيو/2018 - 09:06 ص
جريدة الدستور
أ ش أ
طباعة
أعلنت رابطة الناجين من عمليات الإبادة الجماعية التي وقعت فى رواندا خلال عام 1994 أنه تم العثور على رفات أكثر من مائتي ضحية من ضحايا عمليات الإبادة الجماعية فى مقبرة جماعية جديدة بالعاصمة كيجالى.

وأوضح ثيوجين كاباجامبير رئيس رابطة الناجين من عمليات الإبادة فى منطقة جاسابو أنه تم العثور على رفات أولئك الضحايا في مقبرة جماعية على عمق 30 مترا فى المنطقة.

وأضاف: أنه تم التحفظ على الرفات لحين إعادة دفنها بطريقة كريمة، وأن هناك ثلاث مقابر جماعية أخرى في نفس المنطقة سيتم تحديد مكانها بالضبط.

ومضى رئيس الرابطة قائلا "إنه لا يمكن فهم سبب مرور أكثر من عشرين عاما دون الكشف عن هذه المقابر الجماعية".

وتابع أنه من المعتقد أن المقابر الجماعية تحتوى على رفات ثلاثة آلاف ضحية من ضحايا عمليات الإبادة الجماعية فى مناطق مجاورة.

تجدر الإشارة إلى أن تاريخ عمليات الإبادة الجماعية فى رواندا يرجع إلى يوم السادس من شهر أبريل عام 1994، حينما لقى الرئيس الرواندى فى ذلك الوقت "جوفينال هابياريمانا" مصرعه فى حادث تحطم طائرته، مما تسبب فى وقوع عمليات إبادة جماعية لمدة ثلاثة شهور، وقد أودت عمليات الإبادة ضد قبيلة التوتسى بحياة أكثر من مليون شخص، معظمهم من التوتسى بالإضافة إلى معتدلين من قبيلة الهوتو.
ads