القاهرة : الإثنين 18 يونيو 2018
محمد الباز رئيس مجلسى الإدارة و التحرير
محمد العسيري رئيس التحرير التنفيذي
ads
ولاد الكار
الأربعاء 14/مارس/2018 - 01:11 ص

عبدالمحسن سلامة: «الصحافة شهدت تطورات عديدة خلال حكم السيسى»

عبدالمحسن سلامة
عبدالمحسن سلامة
وليد صلاح
dostor.org/2089181

قال الكاتب الصحفي عبدالمحسن سلامة نقيب الصحفيين، إنه لا يجب أن نفصل بين الـ4 سنوات الماضية، وهي فترة حكم الرئيس عبدالفتاح السيسي وما قبلها منذ عام 2011 بشكل كبير، فالصحافة والإعلام المصري للأسف الشديد أصيبا بطعنة نافذة، كما أصيبت به مؤسسات عديدة في الدولة المصرية عقب 25 يناير، مشددا على أنه حين نُقيم الإعلام ما قبل ثورة 25 يناير، ربما نجد عليه مآخذ، لكنه كان قويا اقتصاديا، وكان وضعه أفضل مما بعد ذلك.

وأكد «سلامة» في تصريح خاص لـ«الدستور» أن الأوضاع الاقتصادية انعكست على جميع المؤسسات الإعلامية والصحفية سواء قومية أو مستقلة، وهو ما أثر بالسلب على أوضاع تلك المؤسسات، أما الآن فمصر في مرحلة انتقالية، ومرحلة صعبة وحين ننظر إلى الإعلام نقيم من جانبين، أحدهما هو الدولة المصرية ككل، والآخر هو المنظور الاقتصادي، وبشكل عام فنحن نحارب إرهاب، ونواجه أزمة حقيقية وحالة استثنائية، والحالات الاستثنائية لها قواعدها في التقييم، ولا يستطيع أحد أن يعتبر أن الاستثناء هو القاعدة التي يقاس عليها وضع الإعلام عموما.

وشدد نقيب الصحفيين على أن مصر شهدت تغييرات عديدة في المشهد الإعلامي والصحفي خلال الأربع سنوات الماضية، منها تشكيل المجلس الأعلى لتنظيم الإعلام، والهيئتان الوطنية للصحافة والوطنية للإعلام، إضافة إلى التغييرات الصحفية في المؤسسات القومية، لكن هذا لا ينفي وجود معوقات.