القاهرة : الخميس 21 مارس 2019
محمد الباز رئيس مجلسى الإدارة و التحرير
محمد العسيري رئيس التحرير التنفيذي
فن
الخميس 15/فبراير/2018 - 03:35 ص

18 عاما على رحيل مطرب «شيخ البلد»

18 عاما على رحيل
محمد جمال
dostor.org/2059404

71 عامًا هي مسار رحلة الفنان شفيق جلال، التي عمل خلالها العديد من المهن بدأها بالعمل كصانع أحذية قبل أن يتجه إلى الغناء، الذي يعد بداية خطواته الفنية، وبدأ الغناء في الأفراح من خلال التجول في المحافظات، وأداء الأغاني الشعبية في تلك الاحتفالات.

ولد شفيق جلال عبدالله حسين البهنساوي بمنطقة الدرب الأحمر بالقاهرة، في 15 يناير 1929، وبدأ العمل الفني مع الفنان حسن الإمام، وقدم العديد من الأعمال الفنية التي تنوعت ما بين مسلسلات وأفلام وأوبريتات تركت علامات بارزة في تاريخ العمل الفني في مصر والوطن العربي.

واشتهر جلال بالعديد من الأغاني منها «بنت الحارة يا بنت الحارة، شيخ البلد، موال الصبر، أمونة أماني، عمران وبهانة»، كما شارك بأفلام «حافية على جسر الذهب، وبمبة كشر، وحكايتي مع الزمان، وخلي بالك من زوزو، ونشال رغم أنفه، وغازية من سنباط، والآنسة حنفي، وريا وسكينة، وعودة طاقية الإخفاء، وكابوريا، وريا وسكينة، وزنقة الستات الذي يعد آخر أفلامه».

ورحل جلال عن عمر يناهز 71 عامًا بعدما ترك إرثًا كبيرًا من الأعمال الفنية في 15 فبراير عام 2000.

ads
ads