رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

بروكسل تفرض شروطًا قاسية لوضع سقف لأسعار الجملة فى سوق الغاز

المفوضية الأوروبية
المفوضية الأوروبية

اقترحت المفوضية الأوروبية، الثلاثاء، آلية مؤقتة تسمح بوضع سقف لأسعار الجملة في سوق الغاز المرجعي في الاتحاد الأوروبي، مع شروط قاسية لإقناع الدول الأعضاء المتحفظة لاعتماد مثل هذا الإجراء.

اتفق قادة الدول الأعضاء الـ27 نهاية شهر أكتوبر على خارطة طريق للجم ارتفاع أسعار الطاقة في أعقاب الحرب على أوكرانيا.

وطلبوا من بروكسل وضع آلية "مؤقتة" لكبح أسعار الغاز.

وجاء ذلك الطلب رغم تحفظات بعض الدول منها ألمانيا التي تخشى حدوث اضطرابات في الإمدادات الأوروبية.

وسيناقش وزراء الطاقة الأوروبيون خلال اجتماعهم في بروكسل بعد غد الخميس "آلية تصحيح السوق" التي أنشأتها المفوضية، لكن بحسب دبلوماسي رفيع من غير المتوقع التوصل إلى اتفاق للموافقة عليها في هذه المرحلة، حسبما أوردت وكالة الصحافة الفرنسية "فرانس برس".

تهدف الآلية إلى تحديد سقف لعام اعتبارًا من الاول من شهر يناير، لأسعار العقود الشهرية (لتسليم الشهر التالي) في السوق الهولندية، "بورصة الغاز" الأوروبية المستخدمة كمرجع في غالبية تعاملات المشغلين في الاتحاد الاوروبي.

ستشغل الآلية تلقائيا بمجرد تجاوز الأسعار 275 يورو/ميجاوات ساعة لمدة أسبوعين متتاليين، شرط أن تكون أعلى من 58 يورو على الأقل من "متوسط السعر المرجعي العالمي" للغاز الطبيعي المسال لمدة عشرة أيام.

وهو شرط يعتبر ضروريا لتبقى أوروبا مهمة بما يكفي للسفن التي تنقل الغاز الطبيعي المسال وقد تجد زبائن آخرين بسهولة في آسيا.

وبذاك لن تعود المعاملات التي تزيد علي 275 يورو مسموحة. سيتم وقف تشغيل الآلية فور عدم استيفاء الشروط.

لكن العقود الشهرية لم تتخط 275 يورو/ميغاوات ساعة هذا العام سوى لفترة وجيزة نهاية أغسطس وبلغت ذروتها إلى 350 يورو عندما كانت الدول الاعضاء تتنافس لضمان احتياطياتها، وتدور الأسعار حاليًا حول 120 يورو.