رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

استمرار إقبال المواطنين على منافذ «كلنا واحد» لشراء مستلزمات المدارس

كلنا واحد
كلنا واحد

يتوافد المواطنون بكثافة لليوم الـ34 على التوالي، على المنافذ والسرادقات التي أعلنت عنها وزارة الداخلية، والمشاركة في فعاليات المرحلة الـ 23 من مبادرة "كلنا واحد"، والتي أطلقت بداية شهر سبتمبر الماضي، تحت رعاية الرئيس عبدالفتاح السيسي، بمناسبة بدء العام الدراسي الجديد وتم مدها حتى نهاية شهر أكتوبر الجاري.
وأعرب عدد من المواطنين عن شكرهم وامتنانهم لوزارة الداخلية على تلك المبادرة، والتي أتاحت الفرصة لهم لشراء مستلزمات الدراسة بجودة عالية وأسعار مخفضة بنسبة 30% عن نظيرتها في الأسواق، مما ساهم في رفع العبء عن كاهلهم.
وأشاد المواطنون بمبادرة "كلنا واحد"، ودورها في توفير السلع الغذائية وغير الغذائية لهم بأسعار مخفضة، معربين عن شكرهم لوزارة الداخلية، لحرصها على إطلاق مثل هذه المبادرات، والتي تعكس تطور الفكر الأمني للوزارة، وإيمانها بضرورة المشاركة المجتمعية الفعالة، خاصة في الأعياد والمواسم الاجتماعية، والدينية، والوطنية، مما من شأنه مد جسور الثقة بين المواطن ورجال الشرطة.
أطلقت وزارة الداخلية بداية سبتمبر الماضي، فعاليات المرحلة الـ 23 من مبادرة "كلنا واحد" تحت رعاية الرئيس عبد الفتاح السيسي، بجميع أنحاء الجمهورية، بمناسبة قرب بداية العام الدراسي الجديد، وتتضمن إهداء 32 ألف حقيبة مدرسية للمناطق الأكثر احتياجاً والأولى بالرعاية.
يأتي ذلك في إطار توجيهات القيادة السياسية لاتخاذ كافة الإجراءات اللازمة لدعم منظومة الحماية الاجتماعية للمواطنين، واستمراراً لثوابت استراتيجية وزارة الداخلية فى تكريس الدور المجتمعي لمنظومة العمل الأمني، من خلال المساهمة في رفع العبء عن كاهل المواطنين؛ وذلك بالتنسيق مع كبرى الشركات والموردين وأصحاب السلاسل التجارية الكبرى، لتوفير السلع المختلفة بأسعار مخفضة عن مثيلاتها بالأسواق.
واتخذت وزارة الداخلية كافة الإجراءات لإطلاق فعاليات المرحلة الثالثة والعشرين من مبادرة "كلنا واحد" تحت رعاية الرئيس عبد الفتاح السيسي، والتي تستمر حتى نهاية شهر أكتوبر الجاري، بمناسبة قرب بداية العام الدراسى الجديد (2022 - 2023)؛ لتوفير كافة المتطلبات المدرسية (أدوات مدرسية – زى دراسي – أحذية) بأسعار مخفضة عن مثيلاتها بالأسواق، بنسبة تصل إلى 30%، مع الاستمرار فى توفير كافة السلع الغذائية وغير الغذائية بأسعار مخفضة عن مثيلاتها بالأسواق بنسبة تصل إلى 60%؛ وذلك بالتنسيق مع مختلف قطاعات الوزارة ومديريات الأمن على مستوى الجمهورية؛ حيث تتوافر السلع بجودة عالية وأسعار مخفضة بالمنافذ والسرادقات الموضحة على الموقع الرسمى لوزارة الداخلية (moi.gov.eg).
كما نسقت "الداخلية" مع كبرى الشركات والسلاسل التجارية للمشاركة فى المبادرة، لتوفير كافة المتطلبات المدرسية من خلال (814 منفذا – 6 معارض رئيسية – 17 معرضا فرعيا) بمختلف محافظات الجمهورية؛ وذلك بالتنسيق مع الإدارة العامة لشرطة التموين والتجارة، والموردين من أصحاب الشركات التجارية المتخصصة فى مجال المستلزمات والأدوات المدرسية، للمشاركة فى المبادرة، وتم التنسيق مع مديريات الأمن على مستوى الجمهورية، لإقامة شوادر ومعارض لتوفير المتطلبات المدرسية بأسعار مخفضة عن مثيلاتها بالأسواق، بالتعاون مع منتجي ومصنعي الزى المدرسي، وأصحاب المكتبات الكبرى، وعرضها للبيع من خلال (سيارات متحركة - منافذ ثابتة - معارض) تحت إشراف وتأمين من أجهزة المديريات.
من جانبه، قام قطاع المشروعات والتنمية بوزارة الداخلية، من خلال منظومة "أمان"، التي تساهم فى توفير السلع الأساسية التى تمس احتياجات المواطنين، بهدف تحقيق التوازن والسيطرة على الأسعار، بتجهيز 32 ألف حقيبة مدرسية، بداخلها المستلزمات والأدوات المدرسية؛ لإهدائها لطلبة المدارس بـ (المناطق الأكثر احتياجاً والأولى بالرعاية) على مستوى الجمهورية، بالتنسيق مع قطاعات الوزارة ومختلف مديريات الأمن.
وتواصل وزارة الداخلية توفير كافة السلع الغذائية وغير الغذائية بأسعار مخفضة، من خلال 1026 منفذا ثابتا ومتحركا، وسرادقات بالميادين والشوارع الرئيسية، وقوافل السيارات لمنظومة "أمان" التابعة للوزارة حتى نهاية العام الجاري.