رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

الإمارات تطلق مشروعا جديدا لـ «الأقمار الصناعية» بقيمة 3 مليارات درهم

محمد بن زايد
محمد بن زايد

دشنت دولة الإمارات العربية المتحدة، برنامجها الوطني للأقمار الاصطناعية الرادارية، لتطوير سرب من الأقمار الرادارية الذي يوفر تصوير راداري على مدار الساعة وفي جميع الأحوال الجوية.

وأعلنت الإمارات اليوم الأحد، عن تأسيس صندوق بقيمة 3 مليارات درهم لدعم قطاع الفضاء في الإمارات لتأتي هذه الخطوة في إطار دعم التوجهات الاستراتيجية لسياسة علوم وتكنولوجيا الفضاء في البلاد.

وبحسب القائمين على المشروع، يهدف سرب الأقمار الاصطناعية إلى تحقيق مجموعة من المستهدفات التي من شأنها تعزيز جهود الإمارات لإيجاد حلول للتحديات المرتبطة بالتغير المناخي واستدامة البيئة والمساهمة في التطوير العمراني، والعمل على تكامل الجهود ودعم مواجهة الكوارث وتحديات الأمن الغذائي وغيرها، وذلك وفق وكالة الأنباء الإماراتية “وام”.

ويستهدف صندوق الفضاء، استدامة تطوير القدرات في القطاع الفضائي وتأهيل كوادر إماراتية لقيادة القطاع ذي الأولوية لدى الإمارات، وزيادة مساهمة قطاع الفضاء الإماراتي في تنويع الاقتصاد وتشجيع القطاع الخاص واستقطاب الشركات المتخصصة عالميا لتطوير مشاريعها وأنشطتها في دولة الإمارات.

ويضم الصندوق ضمن خططه ومشاريعه، إنشاء أكاديمية لتطوير قدرات المهندسين في تطوير الأقمار الاصطناعية، ومجمع للبيانات الفضائية، وإنشاء حاضنة أعمال لدعم الشركات الصغيرة بالخبرة والعقود، يضمن عملهم في المشاريع التي يتم تطويرها من قبل الصندوق.

وأكدت وزيرة الدولة للتعليم العام والتكنولوجيا المتقدمة ورئيسة مجلس إدارة وكالة الإمارات للفضاء، سارة الأميري، أن إطلاق الإمارات لمشروع "سرب" يعكس الرؤية الاستراتيجية الطموحة للدولة في قطاع الفضاء ويشكل خطوة نوعية مهمة تعزز من مكانة الإمارات في مجال إطلاق وتطوير الأقمار الاصطناعية ذات التعقيد التكنولوجي المتقدم.

ويهدف المشروع إلى تحقيق مجموعة كبيرة من المستهدفات التي من شأنها تعزيز جهود الإمارات لإيجاد حلول للتحديات المرتبطة بالتغير المناخي واستدامة البيئة والمساهمة في التطوير العمراني، والعمل على تكامل الجهود ودعم مواجهة الكوارث وتحديات الأمن الغذائي وغيرها.

وقد أعلنت دولة الإمارات عن تأسيس صندوق استراتيجي متخصص لدعم قطاع الفضاء في الدولة، يعمل على توفير الموارد المالية وحوكمة إدارتها وبما يتواءم مع توجه الدولة نحو إيجاد حلول بديلة ومبتكرة لتمويل المشاريع وتنمية القطاع، حيث يسهم تأسيس الصندوق والذي سيكون تحت مظلة وكالة الإمارات للفضاء والبالغ قيمته 3 مليار درهم في تعزيز الاستثمارات من المهتمين من رواد الأعمال والشركات الخاصة.