رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

حملت به سفاحا.. ضبط طالبة تعرض طفلا للتبني على «فيسبوك» بالدقهلية

جثة
جثة

 ‏كشفت مباحث الدقهلية غموض عثور أهالي مدينة طلخا علي جثة جنين حديث الولادة ملقي بين أكوام ‏القمامة ملفوفا بقطعة من القماش وذلك في شارع العراقي بمدينة طلخا، وتبين أن وراء ارتكاب الواقعة ‏زوجين، وأنهما حصلا على جثة الجنين بعدما شاهدوا إعلانا علي "فيسبوك" لإعلان تبني طفل، ‏وعندما التقوا بصاحبة الإعلان في المنصورة تبين أنها حامل في أيامها الأخيرة، وأنها حملت سفاحا من ‏مدرس خلال درس خاص، وعندما وضعت مولودها تبين وفاته فأرادوا مساعدتها في التخلص منه ‏فألقوه في مكان العثور عليه، وتمكنت المباحث من إلقاء القبض عليهم جميعا.‏


و تلقى اللواء سيد سلطان، مدير أمن الدقهلية، إخطارًا من اللواء إيهاب عطية، مدير المباحث الجنائية، يفيد بورود بلاغًا لمأمور مركز شرطة طلخا، من أهالي منطقة شارع العراقي ببندر طلخا بالعثور علي جثة جنين ‏ملفوف في قطعة من القماش وملقيًا في القمامة.

- نتائج تحريات فريق البحث


تمكنت جهود مباحث مركز شرطة طلخا من خلال عمل فريق بحث وصولا إلي شخص مرتكب الواقعة، ‏والذي توصل إلي أن وراء ارتكاب الواقعة كل من "عبد الهادي م. ع."، 23 سنة، عامل بمطعم من ‏بندر طلخا، وزوجته "ندي م. ح." 19 سنة، ربة منزل.‏
واعترف الزوجان ، في التحقيقات، أنهم شاهدوا علي موقع التواصل الاجتماعي "فيس بوك"، ‏لإحدى السيدات تعرض طفلا للتبني، فقاموا بالتواصل معها وتقابلوا معها في مدينة المنصورة ليكتشفوا ‏أنها  في الأيام الأخيرة من الحمل، وللاطمئنان عليها وجنينها ذهبوا للمستشفى إلا أن الأطباء المعالجين ‏قرروا أن الجنين متوف داخل الرحم.‏


وأكد الزوجين، أنهم علموا من والدته التي تدعي "م  ع. "، 20 سنة، طالبة بكلية التجارة جامعة ‏المنصورة، ومقيمة بدائرة مركز ميت غمر، أنها قد حملت في هذا الجنين سفاحا من شخص ارتبط بها ‏عاطفيا ويدعي "م. أ. ح."، 56 سنة، وكانت تتلقي عنده درس خصوصي في منزله وعقب إجراء جراحة ‏استخراج الجنين من بطنها، قرر الزوجان مساعدتها بأخذ الجنين بعد وفاته وألقوه في القمامة ‏بمكان العثور عليه.‏
وباستكمال تحريات فريق البحث، تم إلقاء القبض علي المتهمين جميعا وعرضهم على النيابة العامة والتي ‏تولت التحقيقات ‏