رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

الأمم المتحدة: نسبة مشاركة المرأة في الانتخابات العراقية «مشجعة»

جنين بلاسخارت
جنين بلاسخارت

قالت الممثلة الخاصة للأمين العام للأمم المتحدة في العراق جنين بلاسخارات، اليوم السبت، إن نسبة مشاركة المرأة في الانتخابات العراقية المقبلة تعتبر مشجعة.

وأضافت بلاسخارت، في كلمتها خلال مؤتمر مناهضة العنف ضد المرأة، إن "النساء يواجهن مصاعب وتحديات عديدة عندما يحاولن التصدي للعمل السياسي"، موضحة أن "الأرقام تشير إلى حد مشجع بمشاركة النساء في الانتخابات حيث يمثلن 30% من المرشحين وهذا من شأنه تحقيق التوازن في صنع القرار".

وأشارت بلاسخارات، إلى أن العنف يتخذ إشكالات خفية متعددة وكذلك التهديد الضمني بالاقصاء الاجتماعي وكل هذا يضعف المرأة، لافتة إلى إصدار القضاء العراقي قرارات تحد من تعرض المرشحات للانتخابات للعنف وكذلك توفير وزارة الداخلية لخطوط ساخنة واتخاذ التدابير اللازمة لحمايتهن من قبل الأجهزة الامنية العراقية.

وكانت ممثلة الأمم المتحدة أكدت تمسك الأمم المتحدة بإجراء الانتخابات العراقية المقررة في أكتوبر المقبل، في موعدها، مشددة على أن هذا الاستحقاق سيكون مختلفاً.

وينتظر آلاف العراقيين الانتخابات المقبلة في أكتوبر، معلقين آمالهم على تغيير ما في المشهد السياسي والاقتصادي والمعيشي، بينما يبدي آخرون نظرة أقل تفاؤلا.

يذكر أن رئيس الوزراء العراقي، مصطفى الكاظمي أكد مرارا في السابق ألا تأجيل للانتخابات، مشددًا على أهمية هذا الاستحقاق لمستقبل البلاد.

كما حذر في أكثر من مناسبة من أن هناك من يخشى نتائج تلك الانتخابات، ويحاول إشاعة اليأس في نفوس المواطنين، ودفعهم إلى عدم المشاركة.

ويعلق العديد من العراقيين، لا سيما التيارات الشبابية التي ساهمت في احتجاجات تشرين منذ العام 2019، من مختلف مناطق البلاد، آمالهم على تغيير ما قد تأتي به تلك الانتخابات، على الرغم من أن بعض الناشطين الذين نزلوا إلى الشوارع منذ سنتين، أبدوا تشاؤمهم من احتمال حصول أي تغيير في المشهد العرقي، مع سيطرة بعض الفصائل المسلحة.