رئيس مجلس الإدارة
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلس الإدارة
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

ذكرى ميلاد الخال «الأبنودى»: الصعايدة كلهم شعراء

الأبنودي
الأبنودي

تمر اليوم الذكرى 82 من ميلاد الخال "عبد الرحمن الأبنودي"، والذي ولد في مثل هذا اليوم عام 1938 بقرية أبنود محافظة قنا.

ونشرت مجلة "أدب ونقد" في العدد 11 عام 1985، حوارًا للكاتبة اعتماد عبد العزيز مع الشاعر عبد الرحمن الأبنودي يروي فيه تفاصيل البدايات الأولى مع الشعر.

ويقول "الأبنودي"، ردا على سؤال عن بدايته، "والدي رجل دين، عالم وشاعر في نفس الوقت، وله ديوانان شعريان مطبوعان، أولهما نهج بردة البوصيري في مدح الرسول، والثاني ألفية ابن مالك.. وكذلك أخوه الأكبر الشيخ جلال كان شاعرا، يكتب عن الحب والمجتمع والسياسة".

ولفت الأبنودي إلى أن أخته كانت أمية علمت نفسها بنفسها القراءة والكتابة، ولفتت انتباهه إلى الزجل وخاصة أزجال بيرم والكمشوشي وفكرى النجار.

وأشار الأبنودى، في حديثة الى الكاتبة الصحفية اعتماد عبد العزيز، إلى أنه من "قرية كل من فيها يغنون في الرواح والمجيء أغنيات جميلة راقية، فكل من تحت الشواديف ومن وراء السواقي ومن يحصد ومن يدرس ومن يذرى الحبوب يغنون لتسهيل العمل، بل إن المرأة تغني في بكائياتها الخالدة وطوال اليوم في كل حالات العمل التي تمارسها، ببساطة تستطيعين أن تقولي أنى حوصرت بالغناء منذ الطفولة، وأن كل أهل الصعيد هم من وجهة نظري شعراء بحكم اللغة المكثفة في واقع حياتهم".