رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير التنفيذي
محمد العسيري
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير التنفيذي
محمد العسيري

«مصالحات الأزهر» تنهي خصومة ثأرية بين عائلتين في جرجا

خصومة ثأرية بين عائلتين
خصومة ثأرية بين عائلتين في جرجا

نجحت اللجنة العليا للمصالحات بالأزهر الشريف، الأحد، في اتمام الصلح بين عائلتي آل ‏الجندي والبصير وآل عودة، بمدينة جرجا التابعة لمحافظة سوهاج، وذلك برعاية الدكتور أحمد الطيب، شيخ الأزهر، وبحضور الدكتور عباس شومان، رئيس اللجنة العليا للمصالحات، وكيل الأزهر السابق، واللواء طارق الفقي محافظ سوهاج والشيخ محمد زكي، أمين عام اللجنة العليا للمصالحات بالأزهر، بالتنسيق مع أجهزة الدولة التنفيذية والأمنية ومؤسساتها المعنية.

في البداية، نقل الدكتور عباس شومان للعائلتين تحيات الإمام الأكبر وتهنئته على إنهاء الخصومة الثأرية والاتفاق على الاحتكام للحلول السلمية التي يقرها الدين الإسلامي ويشجعها، موجها الشكر لكل مَن قام على اتمام المصالحة وحقن الدماء بين العائلتين، مؤكدًا أن الأزهر يقدر الجهود التى تقوم بها العائلات فى صعيد مصر من أجل إنهاء الخصومات والسعى لاستقرار البلاد، ووقف أسوأ عادة توارثتها الأجيال فى الصعيد، وهى عادة الثأر التى تقف عائقًا كبيرًا أمام جهود التنمية فى صعيد مصر، مشددًا على أن القوة فى العفو، وليست فى حمل السلاح والقتل، موجهًا الدعوة إلى جميع المتخاصمين إلى الاحتكام لكتاب الله وغلق باب الفتن، مثمّنًا مجهودات رجال الأمن الذين يعملون ليل نهار لإتمام المصالحات بالتعاون مع الأزهر من أجل لم شمل الفرقاء.

شهد المصالحة اللواء عبد الحميد أبو موسى، مدير البحث الجنائي، واللواء محمد نجيب، نائب مدير أمن محافظة سوهاج، ولفيف من قيادات وزارة الداخلية والعمد والمشايخ وكبار العائلات كبار العائلات ورجال الدين الإسلامى والمسيحى في مدينة جرجا.