رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير التنفيذي
محمد العسيري
الإثنين 30 نوفمبر 2020 الموافق 15 ربيع الثاني 1442
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير التنفيذي
محمد العسيري

المنظار.. الطريق الآمن لاستئصال المرارة

الأربعاء 16/سبتمبر/2020 - 11:16 ص
الدكتور علاء الدين
الدكتور علاء الدين حسين
السيد عبد العال
طباعة
يقول الدكتور علاء الدين حسين، أستاذ الجراحة في جامعة القاهرة، إنَّ المرارة عبارة عن حويصلة كمثرية الشكل طولها حوالي 10 سنتيمترات تقع أسفل الكبد في الجانب الأيمن العلوي من البطن وتتجمع فيها إفرازات الكبد.

وأضاف «حسين» لـ«الدستور» أن عملية «استئصال المرارة» عبارة عن استئصال كيس المرارة لوجود حصى عليها تتسبب في الآلام وانسداد القنوات الصفراوية.

وأشار إلى أنَّ غالبية عمليات استئصال المرارة تجري عن طريق استخدام المنظار وتشمل إحداث ٤ شقوق في البطن وإدخال منظار في نهايته كاميرا يستطيع الطبيب من خلالها مشاهدة تجويف البطن عبر شاشة واستئصال كيس المرارة.

وعن مميزات استئصال المرارة بالمنظار، يقول «حسين» إنه يتم عمل فتحات صغيرة بالبطن ما بين ٥ ملم – ١٠ ملم لا تحتاج إلى فتحة كبيرة كما العمليات الجراحية الأخرى وإعطاء مخدر موضعي على الجروح بعد العملية حتى لا يشعر المريض بالألم.

وأشار إلى أنه يتم خياطة الجرح بطريقة تجميلية لا تترك أثرًا، وتقلل من حدوث الالتهابات أو فتق بالجرح كما يحدث في الجراحة التقليدية، وهي مفيدة لكبار السن والمرضى الذين يعانون من السمنة، كما أنها تجنب حدوث التهابات الصدر أو جلطات بالأوردة بعد العملية، ويمكن للمريض العودة إلى المنزل في اليوم نفسه وممارسة أعماله خلال أيام بعد العملية.

أسباب تكوين حصوة المرارة

ارتفاع الكوليسترول في العصارة الصفراوية وهي تحتوي على مواد كيميائية مسؤولة عن ذوبان الكوليسترول الذي يفرزه الكبد، كما أنَّ الكوليسترول الزائد يتسرب في هيئة بلورات.

الأكثر عرضة لتكوين حصوات المرارة

الإناث أكثر عرضة للإصابة بحصوات المرارة والتقدم في العمر والنظام الغذائي غير الصحيح وزيادة ارتفاع مستوى الدهون الثلاثية في الدم واحتواء بعض الأدوية على هرمون الاستروجين مثل حبوب منع الحمل وأدوية العلاج الهرموني وفقدان الوزن بشكل سريع جدًا والسمنة والوزن الزائد ومرضى السكر وبعض مرضى الكبد وأصحاب أمراض الدم مثل الأنيميا والتلاسيميا.