رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير التنفيذي
محمد العسيري
السبت 19 سبتمبر 2020 الموافق 02 صفر 1442
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير التنفيذي
محمد العسيري

أحد متضرري حادث مارينا: «حمو بيكا كان سايق وجاب واحد يشيل القضية»

الإثنين 03/أغسطس/2020 - 06:07 م
حادث مارينا
حادث مارينا
مريم جبل - عمرو المزيدي
طباعة
قال عمرو نجيب، أحد المتضررين في حادث اصطدام حمو بيكا أثناء قيادته لسيارة أوبل بيضاء اللون بـ7 سيارات أخرى على الجانبين بمنطقة مارينا الساحل الشمالي، في تصريحات خاصة للدستور إنه في تمام السادسة ونصف صباح اليوم كان بيكا بصحبة اثنين آخرين يستقلون سيارة بيضاء في حالة سكر، وكان بيكا يقود السيارة بسرعة جنونية واصطدموا بـ7 سيارات على الجانبين، ما سبب خسائر ضخمة في السيارات.

وقامت قوات الشرطة بالتحفظ على السيارة في قسم مارينا 3، حيث تم تحرير محضر رقم 907 إداري مارينا لسنة 2020.

أضاف عمرو نجيب، أن حمو بيكا دخل إلى قسم الشرطة وقال إن هذه سيارتي وثمنها نصف مليون جنيه، حتى وصل المحامي الخاص به، وقام بإخراجه خارج القسم وأحضر ولد اسمه محمد وقال "أنا اللي كنت سايق العربية وقت الحادث، وخرج حمو بيكا ولم يتم التحفظ عليه، ثم خرج وانتظر حتى 12 ظهرًا وتم وضع اسم محمد في القضية وإبعاد حمو بيكا تمامًا وجلس داخل سيارته الصفراء المرسيدس، موضحًا أن الذي تم وضع اسمه متهم في القضية كان معهم في السيارة، لكنه لم يكن يقودها.

أوضح عمرو كأحد المتضررين أنه اتهم في محضر الشرطة حمو بيكا وأثبتت التلفيات الموجودة بالسيارة فقط، مشيرًا إلى أنه بدأ في تلقى عدد من التهديدات عقب نشره للحادث على فيسبوك، وأنه طلب تفريغ الكاميرات لتحديد قائد السيارة وإجراء تحليل مخدرات للمطرب الشعبي ورفقاء السيارة.

وتداول رواد موقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك" صورًا لحمو بيكا أثناء خروجه من سيارته الخاصة عقب تعرضه لحادث بسبب السرعة الزائدة.

واصطدمت سيارة مطرب المهرجانات بحافة الرصيف داخل قرية سياحية، على الرغم من أن السرعة داخل شوارع القرية لا تزيد على 30 كيلو في الساعة، وقد نتج عن الحادث تهشم السيارة وتم رفعها على ونش الإنقاذ لحملها إلى مركز الصيانة، ولم يسفر الحادث عن أي إصابات بشرية.

كان حمو بيكا قد ظهر في فيديو مسجل عبر صفحته الرسمية على موقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك"، نفى خلاله تعرضه لأي اعتداء، وأكد أنه موجود في أحد شواطئ الساحل الشمالي، لافتًا إلى أن أحد الأشخاص كتب منشورًا يفيد بأنه نُقل إلى غرفة الإنعاش في أحد المستشفيات على غير الحقيقة.

الكلمات المفتاحية