رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير التنفيذي
محمد العسيري
الإثنين 13 يوليه 2020 الموافق 22 ذو القعدة 1441

بريطانيا تلزم الحوامل بالمكوث فى منازلهم بسبب كورونا

الأربعاء 18/مارس/2020 - 09:27 م
الحوامل
الحوامل
إسلام جمال
طباعة
تعتزم الحكومة البريطانية، بإخبار النساء الحوامل في المملكة المتحدة بأن عليهن البقاء في المنزل لمدة ثلاثة أشهر من عطلة نهاية الأسبوع لأنهن من بين الأكثر عرضة للإصابة بالفيروس التاجي.

وأضافت الحكومة الأمهات إلى قائمة الأشخاص "المعرضين للخطر" لأول مرة إلى جانب كبار السن وذوي الحالات الصحية.

وقال المسؤولون إن الإجراء كان "احتياطيا" لأنه من السابق لأوانه القول ما إذا كان COVID-19 يشكل تهديدا كبيرا للأمهات الحوامل.

ووفقًا لما ذكره موقع "ديلى ميل" البريطانى، فالنساء الحوامل أكثر عرضة للإصابة بالعدوى من النساء غير الحوامل.

ومع ذلك، قال كبير الأطباء في إنجلترا سابقًا إنه لا يعتقد أن النساء الحوامل يجب أن يبدأن القلق بشأن نقل فيروسات التاجية إلى أطفالهن.

ولا يوجد حاليًا أي دليل سريري يشير إلى أن الفيروس يمكن أن ينتقل عن طريق الرحم أو من خلال حليب الثدي.

من المتوقع أن تعاني الغالبية العظمى من النساء الحوامل من أعراض خفيفة أو معتدلة فقط لأن الأعراض الأكثر حدة مثل الالتهاب الرئوي تبدو أكثر شيوعًا في كبار السن، أو أولئك الذين يعانون من ضعف في جهاز المناعة أو حالات طويلة الأمد.

وقال كبير الأطباء في إنجلترا البروفيسور كريس ويتتي إن تقديم النصيحة للنساء الحوامل هو إجراء احترازي.

آخر إحصائيات فيروس كورونا
أصاب وباء الفيروس التاجي ما يقرب من 200000 شخص وقتل أكثر من 7800 شخص في جميع أنحاء العالم. كان هناك أكثر من 3000 حالة وفاة في الصين.

وتشير الأبحاث السابقة إلى أن الأشخاص الذين يعانون من أنواع الدم A وB وAB لديهم خطر متزايد من الإصابة بأمراض القلب التاجية مقارنة بالأشخاص الذين يعانون من نوع الدم O.

ويعتقد الباحثون أن هذه العلاقة قد تكشف عن أن الأشخاص من النوع O أقل عرضة للإصابة بالفيروس.

يمكن أن ينتشر المرض بين الناس فقط من خلال السعال والعطس، مما يجعله عدوى شديدة العدوى، وقد ينتشر أيضًا حتى قبل ظهور أعراض على شخص ما.
فيروس كورونا
فيروس كورونا
آخر إحصائيات فيروس كورونا
أصاب وباء الفيروس التاجي ما يقرب من 200000 شخص وقتل أكثر من 7800 شخص في جميع أنحاء العالم. كان هناك أكثر من 3000 حالة وفاة في الصين.

وتشير الأبحاث السابقة إلى أن الأشخاص الذين يعانون من أنواع الدم A وB وAB لديهم خطر متزايد من الإصابة بأمراض القلب التاجية مقارنة بالأشخاص الذين يعانون من نوع الدم O.

ويعتقد الباحثون أن هذه العلاقة قد تكشف عن أن الأشخاص من النوع O أقل عرضة للإصابة بالفيروس.

يمكن أن ينتشر المرض بين الناس فقط من خلال السعال والعطس، مما يجعله عدوى شديدة العدوى، وقد ينتشر أيضًا حتى قبل ظهور أعراض على شخص ما.