الإثنين 25 أكتوبر 2021
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

أقدم يهودى فى مصر: « إلياهو هانبى» تراث لكل المصريين (صور)

إلياهو هانبي
إلياهو هانبي

قال ألبير أريه، أحد أشهر وأقدم أبناء الطائفة اليهودية في مصر، إن افتتاح المعبد اليهودي بالإسكندرية يدعو للفخر، وتلك الأحداث هي التي تظهر صورة وشهرة مصر الحقيقية.

وأضاف «أريه» في تصريحات لـ«الدستور» أن المعبد اليهودي بالإسكندرية تراث مصري قبل أن يكون يهوديًا، مشيرًا إلى أن جميع دول العالم ترى الآن ما هي مصر المتسامحة مع جميع الطوائف والأديان.

وأشار إلى أنه يتمنى أن يكون المعبد مزارًا سياحيًا لكل المصريين ولا يقتصر على اليهود فقط، فهو أثر وتراث يرتبط به جميع الشعب المصري.

وأكد أن عدد اليهود في مصر ليس بكثير لكن تتم إقامة شعائر وصلوات اليهود بالمعابد أثناء زيارات بعض السائحين الأجانب للقاهرة وينضم معبد الإسكندرية بعد الترميم لإقامة تلك الشعائر بل وزيارة هذا المكان الأثري الرائع، الذي أصبح على تلك الصورة بآيادٍ مصرية.

وافتتح الدكتور خالد العناني، وزير السياحة والآثار، اليوم الجمعة، المعبد اليهودي «إلياهو هانبي» في الإسكندرية؛ وذلك عقب الانتهاء من أعمال ترميمه وتطويره.

يأتي هذا في إطار اهتمام الحكومة المصرية بالحفاظ علي جميع آثارها وتراثها سواء كان فرعونيًا أو يهوديًا أو قبطيًا أو إسلاميًا، وطبقًا لبروتوكول التعاون الموقع بين الوزارة والهيئة الهندسية للقوات المسلحة عام 2017.

وحضر افتتاح المعبد اللواء محمد الشريف، محافظ الإسكندرية، والدكتور مصطفى الفقي، مدير مكتبة الإسكندرية، وعدد كبير من سفراء الدول الأجنبية وأعضاء مجلس النواب، وسط حضور إعلامي مصري وعالمي.

وشهد الحدث حضور عدد كبير من الإعلاميين المصريين من بينهم الدكتور محمد الباز، رئيس مجلسي إدارة وتحرير جريدة «الدستور».

وقال «العناني» إنَّ «افتتاح المعبد حق من حقوق الإنسان بأن نسمح للجميع بإقامة شعائرهم، وهذه رسالتنا، وهو ما أخذناه على عاتقنا في وزارة السياحة خلال آخر عامين بترميم عدد كبير من المساجد والكنائس والمعابد، بداية من معبد إلياهو وآثار الأسرة العلوية، والقصور الحديثة، لأننا مسئولون عن كل أثر على أرض مصر».

وزارة الآثار بدأت إجراء أعمال الترميم للمعبد اليهودي الذي يقع على مساحة 4200 متر مربع، منذ عام 2017 بتكلفة تصل نحو 100 مليون جنيه، من إجمالي مبلغ مليار و270 مليون جنيه خصصتها وزارة الآثار لتطوير وترميم 8 مشروعات أثرية على مستوى محافظات الجمهورية بينها المعبد اليهودي، والمتحف اليوناني الروماني في محافظة الإسكندرية.