رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير التنفيذي
محمد العسيري
الخميس 24 سبتمبر 2020 الموافق 07 صفر 1442
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير التنفيذي
محمد العسيري

"مصر وإفريقيا مشروعات تنموية واعدة".. محاضرة بثقافة السويس

الجمعة 13/ديسمبر/2019 - 07:37 م
جريدة الدستور
حسام الضمراني
طباعة
نظمت الهيئة العامة لقصور الثقافة مجموعة متنوعة من الانشطة الثقافية والفنية بفرع ثقافة السويس، حيث أقامت مكتبة الطفل بقصر ثقافة السويس محاضرة بعنوان "المواطنة" بحضور مدرسة سعيد البشتلى، حاضرها عادل أبوعويشة، الذي تحدث عن معنى الوطن وأركانه، وما هو المواطن، كما ذكر حقوق المواطن وواجباته، وأبدى التلاميذ تفاعلهم بإيجابية ووعي في حدود مرحلتهم العمرية.

عقدت الثقافة العامة بالفرع محاضرة بعنوان "مصر وإفريقيا مشروعات تنموية واعدة" بجمعية الحسين، حاضرتها عبير علي، التي أوضحت أن مصر سعت إلى استعادة دورها في إفريقيا كإحدى دوائر الأمن القومي المصري، خاصة في ظل العلاقات التاريخية والمصالح الحيوية بين مصر ومحيطها الإفريقي، وتواصل مصر الاهتمام بتعزيز أواصر التعاون مع دول المنطقة بصورة شاملة، لتشمل آفاقًا أكثر رحابة من خلال التركيز على مشروعات التنمية بصفة أساسية، والخدمات الاجتماعية من جهة أخرى، والتنوير والوعي الثقافي من جهة ثالثة، ومن ثم معالجة جذور المشكلات الأمنية الناجمة عن عوامل التهميش ومعاناة الفقر، واستمرار التنسيق والتشاور على المستوى الأمني، بالتوازي والتزامن مع تكثيف الدورات التدريبية، ومتابعة تنفيذ اتفاقات التعاون القائمة، وتشجيع تبادل الزيارات الرسمية وغير الرسمية على مختلف المستويات في شتى المجالات، والاهتمام بتطوير دور الأزهر الشريف كمنارة لتصويب الفكر، ونشر ثقافة السلام.

أقام بيت ثقافة العمدة بالقطاع الريفي محاضرة بعنوان "حقوق الطفل في المواثيق الدولية" وذلك بمدرسة الجناين الجديدة حاضرها سيد صابر، الذي تناول أهم حقوق الطفل والتي تكفلها له المواثيق الدولية، مثل حق الصحة والتعليم، كما ناقش جهود الدولة المصرية والمجتمع الدولي وسعيهما، منذ الإعلان العالمي لحقوق الإنسان، إلى إصدار العديد من المواثيق الدولية والإقليمية ووضع تشريعات جدية تتعلق بالطفل واعتباره محل اهتمام الأسر والمجتمعات في جميع أقطار العالم، وأوضح بأن المعايير الخاصة بحقوق الطفل والتي تكفل له حياة كريمة، منها حق الطفل في الحياة والسلامة الجسدية، والحماية من جميع أشكال الاستغلال والتمييز، مشيرًا إلى أن مبادئ الإعلان العالمي لحقوق الطفل، واتفاقية الأمم المتحدة لحقوق الطفل.