الأحد 19 يناير 2020 الموافق 24 جمادى الأولى 1441

وسائل التواصل الاجتماعي ترفع مستويات القلق لدى المراهقين

الخميس 28/نوفمبر/2019 - 08:05 ص
القلق لدى المراهقين
القلق لدى المراهقين
طباعة
أفادت دراسة طبية جديدة بأن الاستخدام المتزايد لوسائل التواصل الاجتماعي، وكثرة مشاهدة التلفاز واستخدام الكومبيوتر، مرتبطون بزيادة أعراض القلق لدى المراهقين.

فقد أظهرت الدراسة، التي نشرت نتائجها في المجلة الكندية للطب النفسي، أنه إذا كلما زاد المراهق في استخدام الوسائط الاجتماعية، ومشاهدة التلفزيون واستخدام الكمبيوتر في سنة معينة فاق متوسط المستوى العام للاستخدام، كلما زادت أعراض قلقه في نفس العام.

ولفتت إلى أنه عندما قلل المراهقون من استخدامهم لوسائل التواصل الاجتماعي ومشاهدة التلفزيون واستخدام الكمبيوتر، أصبحت أعراض قلقهم أقل حدة.
وأوضحت الدكتورة" باتريشيا كونرود "، الأستاذ فى جامعة "مونتريال" الكندية أنه يبدو أن استخدام الكمبيوتر مرتبط بشكل فريد بزيادة القلق، ومن المحتمل أن يكون ذلك فيما يتعلق باستخدام الكمبيوتر في أنشطة الواجب المنزلي، لكن هذا يحتاج إلى مزيد من البحث للتأكد من هذه النتيجة.