القاهرة : الجمعة 22 فبراير 2019
محمد الباز رئيس مجلسى الإدارة و التحرير
محمد العسيري رئيس التحرير التنفيذي
اقتصاد
الثلاثاء 12/فبراير/2019 - 08:59 م

اتحاد الغرف السياحية: مجموعة عمل خاصة بملف استضافة كأس الأمم الإفريقية

اتحاد الغرف السياحية:
فاتن غلاب
dostor.org/2515224

اعتبر خبراء فى المجال السياحى، عام ٢٠١٩ فرصة جيدة للاستثمار، وجذب السياحة الإفريقية، بعد تولى مصر رئاسة الاتحاد الإفريقى، وكذلك فوز مصر بتنظيم كأس الأمم الإفريقية ٢٠١٩، وبدء فعاليات أسوان عاصمة للشباب الإفريقى، وكذلك عقد مؤتمر الأرصاد الجوية الإفريقية فى ١٦ فبراير الجارى، تحت رعاية وزارة الطيران المدنى.

وكشفت منظمة السياحة العالمية، فى أحدث تقاريرها، أن السياحة الإفريقية سجلت انتعاشًا قويًا خلال السنوات الماضية، عبر ارتفاع عدد السياح الوافدين بنسبة ١٣٪، ليصل إلى ٢١ مليون سائح، ومساهمة قطاع السياحة فى اقتصاد القارة بنهاية ٢٠١٨، بـ٩٠.٦ مليار دولار.

وقالت مصادر، لـ«الدستور»، إن وزارة السياحة كلفت، فى عام ٢٠١٧، قطاع السياحة الخارجية بتشكيل وحدة خاصة، تتولى وضع استراتيجية تستهدف سوق السياحة الإفريقية، والتعاون مع المستثمرين فى عدد من بلدان القارة النامية، خاصة أنه فى هذه الفترة لم تتعد نسبة السياحة الإفريقية فى مصر ٣٪ من إجمالى الوافدة.

وأكد المصدر أن الدولة تتجه لإفريقيا فى إطار جهودها لتنشيط مجال الاستثمار والاقتصاد بين مصر والقارة السمراء، والتى تعد إحدى الأسواق الواعدة والمهمة لمصر.

من جانبه، قال ناصر تركى، عضو مجلس إدارة الاتحاد العام للغرف السياحية، إن الوزارة والاتحاد وغرفة الشركات تضع حاليا مجموعة عمل خاصة بملف استضافة مصر كأس الأمم الإفريقية، لأهمية الحدث الكبرى، ومن أجل إخراجه بالشكل اللائق، والاستفادة من إقامتها على أرض مصر.
وأشار إلى أنه، من خلال موقعنا الجغرافى وإمكانياتنا السياحية، نستطيع التعاون مع القارة الإفريقية لجذب السياحة لمختلف الدول.
فيما قال النائب عمرو صدقى، رئيس لجنة السياحة والطيران بمجلس النواب، إن الحكومة تتجه بقوة نحو دول القارة الإفريقية، بالتوازى مع ما ينفذه الرئيس عبدالفتاح السيسى من جهود، وكذلك رئاسته الاتحاد الإفريقى، إضافة إلى استضافة كأس الأمم الإفريقية.
وذكر أن تلك الجهود ستكون لها آثارها الإيجابية الكبيرة لصالح مصر، وجميع الدول الإفريقية، وأيضا الدول الأوروبية، مشددا على أن مشروع قانون السياحة الصحية، الذى تعمل عليه اللجنة، سيسهم فى تعزيز علاقاتنا بالقارة السمراء، عبر خدمة الأشقاء الأفارقة، وخلق سياحة تبادلية معهم.
وقال الخبير السياحى، عاطف بكر عجلان، عضو غرفة شركات السياحة، إن تولى مصر رئاسة الاتحاد الإفريقى، وتوجه الدولة لتقديم كل الدعم لنهضة القارة والاستفادة من ثرواتها، فرصة لتنشيط السياحة الإفريقية لمصر من خلال برامج مميزة وأسعار مناسبة.
واقترح «عجلان» توظيف العلاقات المتميزة بين مصر ودول القارة الإفريقية فى إعداد برامج سياحية للحجاج الأفارقة، من خلال فتح مكاتب لشركات السياحة المصرية فى عدد من دول القارة الإفريقية.
وأكد «عجلان» أن مصر لديها خبرة كبيرة فى تنظيم رحلات الحج والعمرة، تمكنها من إعداد برامج بأسعار جيدة تناسب الأشقاء الأفارقة.
وأضاف أن السوق السياحية الإفريقية واعدة، ولدينا فيها فرص جيدة، ما يتطلب إعداد حملات دعائية وتسويقية للمقاصد السياحية بمصر، عبر وسائل الإعلام المختلفة، والإنترنت، وبلغات عدة.

ads
ads
ads