الإثنين 19 أغسطس 2019 الموافق 18 ذو الحجة 1440
ads

مطالب بمعاقبة مروجى صورة "رجل العجلة"

الثلاثاء 13/أغسطس/2019 - 03:27 م
جريدة الدستور
الغربية - حسام فوزي جبر - شريف عبد الغني
طباعة
تصاعدت حالة من الغضب بين أهالى المحلة، بعد تدهور الحالة الصحية لصاحب واقعة "عجلة" صلاة العيد، والمعروف بـ"رجل العجلة"، وهو الذي كان يؤدي صلاة عيد الأضحى وهو يركب العجلة، عن وفاته متأثرًا بإصابته بجلطة لحقت به عقب إنتشار الصورة على صفحات السوشيال ميديا، مطالبين بمعاقبة مروجى هذه الصورة.

وكانت أسرة الرجل المسن طالبت عبر مواقع السوشيال ميديا حذف صورة والدهم، التى تسببت فى إصابته بجلطة، فضلا عن نشوب العديد من المشاكل الأسرية لأفراد العائلة.

من جانبه أكد الدكتور محمد طاهر، أستاذ علم تنظيم المجتمعات بكلية الخدمة الإجتماعية جامعة الزقازيق، أنه رجل بسيط ذهب يصلى العيد، خاف على العجلة من سرقتها فى زحمة العيد، (وكلنا عارفين إن ده بيحصل)، فقرر يصلى على العجلة فى اتجاه القبلة.

وأكمل فقام أحدهم بتصويره، وأضاف صورته إلى مواقع السوشيال ميديا دون استئذان أو آدب لإستعمال صور الناس الشخصية، لتسرى وتنتشر كالنار فى الهشيم، وينتج عنها مايشبه الفضيحة رغم عدم وجود جرم فى الموضوع برمته، وتعليقات ساخرة، ومكالمات غير مسؤولة لبناته، ليُصاب بجلطة فى المخ مصحوب بشلل نصفى، وسط ضغط نفسي وعصبى رهيب لا يتحمله بشر، ليلقى ربه اليوم، وهو عمره ولا جدال ولكن يبقى بسبب رغم مسؤول صفحة فى زيادة التفاعل.

وإختتم طاهر، حديثه لـ"الدستور" وطالبًا بمعاقبة كل من يستخدم صورة بغير إذن صاحبها وأن يُجبر الجميع على تغطية الوجوه عند نشر الصور.
ads