رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

أستاذ علوم سياسية: أمريكا تحاول إطالة أمد الحرب بين روسيا وأوكرانيا

روسيا وأوكرانيا
روسيا وأوكرانيا

قالت الدكتورة ثريا الفرا، أستاذ العلوم السياسية بجامعة موسكو، إن أمريكا تحاول بقدر الإمكان إطالة أمد الحرب بين روسيا وأوكرانيا.

وأوضحت الفرا، خلال مداخلة عبر تطبيق سكاي على قناة القاهرة الإخبارية، اليوم، أن الأقمار الصناعية تقوم بالتجسس على القوات الروسية الموجودة الآن في أوكرانيا، لترسل المعلومات كاملة للضباط الأمريكان المتواجدين على الأراضي الأوكرانية وأيضا بالنسبة للبريطانيين فهم من يديرون العملية العسكرية في أوكرانيا.

 

وأكدت أن روسيا تعتبر هذه الأقمار تشكل مصدر خطر على حياة جنودها، وبالنسبة عما يقال خلال الفترة الأخيرة عن تفاهمات بين روسيا والولايات المتحدة الأمريكية، فلا يوجد مثل هذه الأمور فالراعي الوحيد والأساسي لتلك الحرب هي أمريكا، وهي التي تحاول السعي إلى إطالة أمد الحرب بين روسيا وأوكرانيا.

وأوضحت أن الدليل على إطالة أمد الحرب بين روسيا وأوكرانيا من قبل أمريكا هو أن وزراء حلف الأطلسي "الناتو" قرروا خلال اجتماعهم، إرسال وتزويد أسلحة سوفياتية إلى أوكرانيا، رغم أنها مضى عليها وقت طويل دون تطوير خلاف روسيا التي طورت أسلحتها.

 

وأضافت أن إرسال وتزويد أسلحة سوفياتية إلى أوكرانيا كشف عن الهدف الأساسي وهو ليس مساعدة أوكرانيا وإنما إطالة مدة الحرب، وكييف هي الذراع العسكرية لأمريكا بشكل واضح وصريح وليست حتى بالنسبة لأوروبا، والذي تسبب في انهيار اقتصادي لأوروبا التي دفعت فاتورة الحرب.

 

وعن تصريحات وزير الدفاع الروسي، حول أن هناك طرقا جديدة لاستخدام أسلحة صاروخية ومدفعية في أوكرانيا، قالت أستاذ العلوم السياسية، إن التصريحات العسكرية الروسية تأتي في ظل الضخ الهائل من الأسلحة وما تتوعده دول الناتو من تقديم أسلحة متطورة بالنسبة إلى كييف.