رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

إزالة 110 تعديات على المجاري المائية ونهر النيل في 3 محافظات

إزالة موسعة للتعديات
إزالة موسعة للتعديات

أكدت وزارة الموارد المائية والري، مواصلة الإدارات المركزية للموارد المائية والري بالمحافظات، فى شن حملات لإزالة التعديات على نهر النيل ومنافع الري والصرف، إضافة إلى إحالة المخالفات الخاصة بها إلى النيابة العسكرية، ضمن الحملة القومية لإنقاذ النهر واسترداد الأراضي بالتعاون مع القوات المسلحة وقوات الأمن وأجهزة المحليات.
ونفذت الإدارة المركزية لصيانة المجارى المائية بوزارة الموارد المائية والري، الأحد، حملات إزالة موسعة للتعديات على الترع والمصارف والمجاري المائية والرياحات ،تضمنت إزالة  110 حالات تعد في نطاق محافظات "أسيوط - الدقهلية - البحيرة"، في إطار الموجة الثامنة عشر من الحملة القومية لإنقاذ نهر النيل واسترداد أراضي الدولة بالتعاون مع قوات الأمن والأجهزة المحلية. 

من جانبه، أكد المهندس سامي الشابورى رئيس الإدارة المركزية لصيانة المجارى المائية بوزارة الموارد المائية والري، مواصلة العمل للحفاظ على مجرى نهر النيل من التعديات وأنواع المخالفات، وأيضًا مصادر التلوث ومن كافة أنواع الحشائش، بما يضمن سلامة التصرفات المائية اللازمة لكافة الإحتياجات والقطاعات المستفيدة، خاصة توفير المياه لرى الأراضى الزراعية ومياه الشرب.

وأشار رئيس الإدارة المركزية لصيانة المجارى المائية، إلى استمرارية أعمال الصيانة والتطهير اليومية لكافة المجارى المائية، ومتابعة أعمال النظافة ومصادر التلوث للحفاظ على الموارد المائية وتوفيرها لرى الأراضي وتلبية الاحتياجات المختلفة.

وأوضح رئيس الإدارة المركزية لصيانة المجارى المائية لـ"الدستور "، أن التحدي الأكبر حالياً يتمثل في العمل على القضاء على كافة أشكال التعديات التي يقوم البعض بإقامتها على جانبي نهر النيل بالمخالفة للقوانين والضوابط المنظمة، ومنها ردم في مجري نهر النيل وإنشاء مباني وأسوار وبلوكات بالطوب والحجارة وتشوينات للرمال، ما يعيق وصول المياه إلى الأراضي الزراعية.