رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

«الداخلية» تكشف لغز مقتل «عطار الزيتون»

الأمن
الأمن

نجحت أجهزة الأمن اليوم الإثنين،  في كشف ملابسات واقعة مقتل أحد الأشخاص بالقاهرة بطلق ناري على إثر خصومة ثأرية، وتحديد وضبط القاتل وشريكه.

يأتي ذلك فى إطار جهود أجهزة البحث الجنائي بمديرية أمن القاهرة لكشف ملابسات ما تبلغ لقسم شرطة الزيتون بحدوث مشاجرة وإطلاق أعيرة نارية ووجود متوفى بدائرة القسم.
وبالانتقال والفحص عُثر على جثة صاحب محل عطارة، له معلومات جنائية ، مقيم بمحل البلاغ ووفاته متأثراً بإصابته بطلق ناري بالرأس.
وبإجراء التحريات وجمع المعلومات أمكن التوصل إلى أن وراء ارتكاب الواقعة المشار إليها أحد الأشخاص، له معلومات جنائية، مقيم بمحافظة أسيوط وبتكثيف التحريات أمكن التوصل إلى مكان اختبائه بإحدى الغرف الكائنة بدائرة قسم شرطة المرج بالقاهرة، وعقب تقنين الإجراءات أمكن ضبطه، وبصحبته نجل عمه، مقيم بمحافظة أسيوط.

 وضبط بحوزة المتهم الأول سلاح ناري “طبنجة مطموسة الأرقام، عدد من الطلقات النارية والمُستخدمة في ارتكاب الواقعة”.

وبمواجهته اعترف بارتكاب الواقعة  نظراً لوجود خصومة ثأرية بين عائلته وعائلة المتوفى بأصل بلدتهما بمحافظة أسيوط  وسابقة قيام المتوفي بالتعدي على شقيقه بالضرب محدثاً إصابته التي أدت لوفاته فخطط للانتقام منه، وفي سبيل ذلك استعان بالمتهم الثاني لمساعدته في رصد تحركات المجنى عليه وأبلغه بتواجده بالمحل ملكه، وبتاريخ الواقعة توجه لمحل عمل المجنى عليه وبحوزته السلاح الناري المضبوط ، وحال مشاهدة الأخير له تعدى عليه بالضرب باستخدام سلاح أبيض "مقص معدنى" محدثاً إصابته بجرح سطحي في محاوله منه للهرب، فقام  المتهم الأول بالتعدي على المجنى عليه باستخدام السلاح النارى محدثاً إصابته المنوه عنها والتي أودت بحياته ولاذا بالفرار.

 وبمواجهة المتهم الثاني بما جاء بأقوال المتهم الأول أيدها، وأقر باقتصار دوره على رصد تحركات المجنى عليه وإرشاد المتهم الأول عن مكان  تواجده، وتم اتخاذ الإجراءات القانونية.