رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
محمد الباز
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
محمد الباز

تحذير شديد اللهجة من مجلس الزمالك لـ جوميز

جوميز
جوميز

كشف مصدر بالزمالك عن تمسك مجلس إدارة القلعة البيضاء بجميع القرارات التى أصدرها فى بيان رسمى عقب مباراة المصرى البورسعيدى، وعلى رأسها التحقيق مع طاقم تحكيم المباراة، وموافاة النادى بنتيجة التحقيق، وعدم إسناد أى مباراة للزمالك للحكمين محمود البنا وأحمد الغندور، إضافة لخوض الأهلى باقى مبارياته المؤجلة من الدور الأول قبل مباراة القمة، وموافاة النادى بمواعيد مباريات الفريق المتبقية فى المسابقة.

ورفضت إدارة الزمالك التراجع عن العقوبة التى وقعتها على محمد عواد، حارس مرمى الفريق، بعد اشتباكه مع حسام عبدالمجيد، زميله فى الفريق، خلال مباراة المصرى، التى أقيمت مساء أمس الأول، فى الجولة السادسة والعشرين بدورى «نايل».

وقرر عبدالواحد السيد، مدير الكرة بالزمالك، خصم ٢٥٪ من قيمة راتب «عواد» السنوى، أى ما يصل لأربعة ملايين جنيه، حيث يحصل الحارس على ١٦ مليون جنيه فى الموسم.

على جانب آخر، وجهت إدارة الزمالك تحذيرًا للبرتغالى جوزيه جوميز، المدير الفنى للفريق، بعد خسارة الفريق أمام المصرى، بسبب الأخطاء التى ارتكبها المدير الفنى خلال المباراة، بإشراكه السنغالى إبراهيما نداى، فى مركز الظهير الأيسر، وهو لا يجيد أداء مهام هذا المركز، إضافة للأخطاء الأخرى التى ارتكبها بسحب أحمد مصطفى زيزو وعبدالله السعيد رغم تميزهما.

وفى سياق آخر، يواصل الفريق تدريباته اليومية استعدادًا لمواجهة فاركو، المقرر لها يوم الجمعة المقبل، والمؤجلة من الأسبوع الثانى عشر.

ويواجه «جوميز» أزمة كبيرة قبل مواجهة فاركو، لغياب الثنائى «زيزو» و«نداى» عن المباراة للحصول على الإنذار الثالث فى مباراة المصرى، إضافة لعدم جاهزية أحمد فتوح، الظهير الأيسر للفريق، للإصابة، وأحمد حمدى، للإصابة بقطع فى الرباط الصليبى.

ويسعى «جوميز» لتجهيز ناصر ماهر للمشاركة فى مباراة فاركو بعدما غاب عن مواجهة المصرى للإصابة بكدمة فى القدم، فيما يعود للفريق عمر جابر بعد انتهاء الإيقاف للحصول على الإنذار الثالث.

ويسعى البرتغالى لعلاج الأخطاء التى وقع فيها الفريق خلال مباراة المصرى، وعلى رأسها الأخطاء الدفاعية، وعدم الفاعلية على مرمى المنافس.