رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
رئيس مجلسى الإدارة والتحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى

بعد تحذير «الزراعة».. كيف يتم تحقيق أفضل إنتاجية من الأراضي الزراعية؟

الزراعة
الزراعة

حذرت وزارة الزراعة واستصلاح الأراضي، من استنزاف مغذيات التربة الطبيعية، فقد يشكل الأمر خطورة كبيرة على حال الأراضي الزراعية وعلى نمو الجذور وخصوبة التربة التي بدورها تساعد على أفضل إنتاجية.

اتساقًا مع ذلك؛ أوضح حسين أبو صدام، نقيب عام الفلاحين، أن هناك أسباب عديدة من شأنها أن تؤثر على التربة الزراعية وتضعف من الإنتاج الزراعي؛ وتعد أبرزها استخدام الميكنة والآلات الزراعية التقليدية المعروفة بكونها قديمة وثقيلة، ينتج عنها ارتفاع معدلات الفاقد وزيادة التكلفة الزراعية.

وكشف نقيب الفلاحين أن استخدام التكنولوجيا الحديثة في الزراعة هو النظام السائد عالميًا الآن، وذلك عن طريق الاتجاه إلى الروبوتات وتكنولوجيا المعلومات؛ لأن الميكنة الحديثة لها أثارها الإيجابية في رفع معدلات الانتاج الزراعي والحفاظ على جودة المحاصيل.

محمد صابر، مزارع بمحافظة كفر الشيخ، أوضح أن مهنة الفلاحة تحتاج إلى خبرة كبيرة، ودائمًا يسعى الفلاح إلى تحقيق معادلة في غاية الصعوبة وهي محاولته في حرث الأرض الزراعية بأعلى إنتاجية من المحاصيل وعدم إهلاك التربة في آن واحد، ومع الضغط على التربة في الزراعة بشكل مستمر من الطبيعي أن تضعف وتقل خصوبتها.

يضيف صابر: "عامة الأسمدة والتقاوي اللي بنستخدمها خلال العروة الزراعية، دي بردو بتكون مواد تقيلة وبتهلك التربة وممكن تأثر على خصوبتها على مدار الزمن، ولكن دا بنقدر نتغلب عليه من خلال اننا بنحاول نريح التربة والارض الزرعية بعد كل عروة".

أما حسين عبد الستار، مزارع بمحافظة الفيوم، أوضح أن الأراضي الزراعية تُرهق من كثرة استخدام الآلات الزراعية التي يحتاجها المزارعون لحرث أراضيهم، فمثلًا الجرارات وغيرها من الآلات التي تعد ثقيلة على الأرض الزراعية والتربة.

وتابع "عبد الستار" أن الآلات الحديثة تعد أكثر أمانًا على التربة الزراعية؛ لأنها يتم استخدامها وفقًا للتكنولوجيا الحديثة التي تسعى وزارة الزراعة إلى تطبيقها على كافة الأراضي وإحلال الآلات القديمة بأخرى أحدث منها.

وقُدرت حجم الاستثمارات الحكومية لبرامج الزراعة عام في عامي 2016 - 2017 نحو 745. 9 ملايين جنيه منها 640.9 مليون جنيه من الخزانة العامة، مقابل تنفيذ استثمارات حكومية بنحو 734.5 مليون جنيه، منها 427.5 مليون جنيه من خزانة الدولة عام 2015-2016.

بحسب آخر الإحصائيات الصادرة عن الإدارة المركزية للحجر الزراعى بوزارة الزراعة في شهر نوفمبر، فإنه منذ بداية موسم الصادرات الزراعية، حققت صادرات الخضر والفاكهة عما يزيد 4 ملايين و587 ألف، و217 طن لجميع الأصناف المصدرة للأسواق العالمية والأوربية، وجارى الشحن للعديد من الأصناف فى الموسم الصيفى.