hedad
القاهرة : السبت 25 نوفمبر 2017
محمد الباز رئيس مجلسى الإدارة و التحرير
محمد العسيري رئيس التحرير التنفيذي
ads
ads
النفسية إيه؟
السبت 11/نوفمبر/2017 - 08:37 ص

ريهام فاروق تكتب: أنت تسحتقين كل جميل

ريهام فاروق
ريهام فاروق
dostor.org/1621198

هاااا مفيش حاجه جايه فى السكه؟؟؟ مفيش حاجه صغننه تفرحنا؟؟؟ يالا مش هنفرح بخلفتكم ونشيل اولادكم؟؟؟؟

قد يمارس الاهل والمجتمع الكثير من الضغط النفسي على الابناء لينجبوا من باب ان ده طبيعي وشئ مفرح… الاكيد ان الاحفاد شئ مفرح بس عدم القدره على التربيه شئ مش مفرح بالمره!!!
فالقدره على الانجاب شئ والقدره على تربية وتنشئة ابناء اسوياء شئ مختلف تمامًا…تنشئة الابناء مسؤولية كبيره تحتوى على جزء مادي وجزء معنوى… وللاسف الجزء الثاني (المعنوي) بالرغم من اهميته الا انه محل تقصير دائم!!! فالكثير من الاباء يقاتلون من اجل توفير مستوى مادي وتعليمي ممتاز لابنائهم ويتناسون تماما مشاعرهم… قد يسخر الاباء من افكار اولادهم او على الاقل لا يهتمون بما يحويه عقولهم… القليل يربي ابناءه الذكور بان لا يوجد تعارض بين ذكورتك وتعبيرك عن مشاعرك… القليل يربي بناته انه لا يوجد تعارض بين انوثتك وتحقيق ذاتك من خلال ما تحبين… من اسوأ الاخطاء التي قد يقع فيها الاباء والامهات انهم بدون قصد يربوا اولادهم انهم بلا قيمة… انهم لا يستحقون التقدير، الاحترام والاسوء انهم لا يستحقون الحب

الاكيد ان مثل هذه الاخطاء لا تكون مقصوده بشكل كبير ولكنها للاسف كثيره الحدوث

بسبب اخطاء فى تربية الاهل نفسهم التي يكون نتاجها الواضح شاب يجد ان التعبير عن الحب ضعف، وان الحنان والموده تفاهه وان تقدير ومراعاة مشاعر الاخرين شئ غير مهم بالمره او شابات لايجدن لنفسهن اي قيمه منفصله بذواتهن فتجدهن لا يشعرن بالاكتمال الا من خلال علاقات ينتمون لها...
او بسبب الموروثات المجتمعيه والنظره القاصره للمراه والامثال الشعبيه التى تحرض بشكل قوى على تقليص شخصية المراه وقصر قدراتها على البيت وخدمة الابناء، وبسبب هذه الامور تنتج نماذج بشريه مريضه وبها خلل نفسي غير مبرر للاخرين… والحقيقه ان هذا الخلل هو نتاج سنوات طويله من الشعوربعدم الاستحقاق، هذا الشعور السئ للاسف لا نعيه بعقولنا وانما يظهر بشكل واضح فى سلوكنا من خلال تقبل الكثير من الامور المرفوضه التي تصل الي تقبل العنف اللفطى او النفسي اوالجسدي الذي يمارس من خلال الذكور اللي تم تنشئتهم بشكل خاطئ، فتجدهن يتقبلن اشكال العنف المتعدده كجزء لا يتجزء من حياتها كأمراه عليها ان تتحمل والحقيقه ان بداخلها امراه ترى "انها لا تستحق ان تعشق، بداخلها أمراه تؤمن ان الست او البنت لازم تستحمل وتسكت وتقفل على مشاكلها، فمعلش استحملي"
الكثير من النساء تعاني من مشاعرعدم الاستحقاق لكل ما هو جميل لانها ببساطه تشعر بداخلها انها لا تستحق!!!
عدم استحقاقها هو نتاج من سنوات لم يتم التعامل باحترام لرغباتها، احلامها، طموحاتها… قليلات منهن فقط اللي قدروا يقفوا فى لحظه صدق مع النفس وواجهن ضعفهن وقرروا ميسمحوش للمشاعر دي تتحكم فيهم وقالوا ( انا استحق كل جميل) انا استحق احلم انى انجح اكون ما اريد سواء على الناحيه المجتمعيه كزوجه وام… اانا استحق ان انجح على المستوى الوظيفى لاني ببساطه اقدراعمل واحقق نجاح ملحوظ فى كافه المجالات… انا استحق كل الاحترام ولن اقبل اي شكل من اشكال العنف اللفظى من اهانات، ولن اقبل اي شكل من اشكال العنف النفسي سواء بالتقليل من شأني او التسفيهه من احلامي… انا لن اقبل اي شكل من اشكال العنف الجسدي ان يمارس من خلال اي شخص ايًا كانت درجة قرابته… انا استحق ان تؤخد احلامي وطموحاتي بشكل جدي ومحترم… انا استحق ان اعيش كأنسانه كامله مكتمله بدون اي شكل من اشكال الارتباطات اللى ممكن تكون من نصيبى او لا…انا استحق ان اعشق… انا استحق كل جميل
انتى تستحقين فعلا كل ده فمتسمحيش لاى حد مهما كان درجة حبك له انه من خلال ممارسات سيئه يجعلك تنظري لنفسك نظره دونيه وجعلك تتصورين انك لا تستحقين… لانك ببساطه تستحقين كل جميل

ads