القاهرة : السبت 27 مايو 2017
محمد الباز رئيس مجلسى الإدارة و التحرير
محمد العسيري رئيس التحرير التنفيذي
ads
ads
إسلام سياسى
السبت 18/مارس/2017 - 08:01 م

قيادات الإرهابية يهاجمون القرضاوي بسبب فتوى دعم أردوغان

يوسف القرضاوى
يوسف القرضاوى
رشا عمار

هاجمت قيادات من جماعة الإخوان الإرهابية، بشكل حاد الداعية يوسف القرضاوى، إثر إصدار ما يسمى بـ«اتحاد علماء المسلمين»، الذى يترأسه، أمس، فتوى تساند الرئيس التركى، رجب طيب أردوغان، فى مواجهة بعض دول الاتحاد الأوروبى، قال فيها إن أردوغان رئيس إسلامى لجميع الأمة.

وقال القيادى الإخوانى، محيى عيسى لـ«الدستور»: إنه عندما تدخل السياسة فى الدين تفسده، مشيرا إلى أنه كان يمكن لاتحاد علماء المسلمين، أن يقف مدافعا عن تركيا كدولة مسلمة فى معركتها مع الغرب، لكن أن ترافق هذا التأييد فتوى شرعية تقول إن النظام الرئاسى أقرب للحكم الإسلامى فهو افتئات على الدين، وعلى الفتوى.

وتابع «عيسى» متسائلًا: ماذا لو جاء حاكم آخر ليغير الدستور إلى نظام برلمانى هل سيكون محاربًا للإسلام، فكيف تفتون بترجيح نظام على غيره؟
وقال القيادى الإخوانى: «يا سادة، يا علماء الأمة، لا النظام الرئاسى ولا البرلمانى ولا الملكى ولا الملكى الدستورى، ولا أى نظام فى الدنيا يمكن أن يطلق عليه نظام إسلامى، لأن الأمر ببساطة أن الإسلام لم يضع أو يحدد نظامًا معينًا للحكم فيه، فكيف تلزمون الأمة باختيار فرد».

فيما قال عصام تليمة، المدير السابق لمكتب القرضاوى: «الإسلام لم يضع نظاما معينًا للحكم فيه، بل وضع معايير وأهداف إذا تحققت فهو المطلوب، وبأى وسيلة تتحقق لا يعنى الإسلام بشكلها».


ads