القاهرة : الثلاثاء 25 يوليه 2017
محمد الباز رئيس مجلسى الإدارة و التحرير
محمد العسيري رئيس التحرير التنفيذي
ads
ads
حوادث
الجمعة 17/فبراير/2017 - 03:14 م

للمرة الثانية خلال شهرين..

هدنه إجبارية بين الجيش والتكفيريين في سيناء نتيجة الطقس السيئ

صورة ارشيفية
صورة ارشيفية
العريش - حاتم البلك
dostor.org/1310106

أدى الطقس السيئ البارد وموجة الصقيع والأمطار الغزيرة التي تشهدها شبه جزيرة سيناء إلى هدنة إجبارية- للمرة الثانية خلال شهر- بين القوات المسلحة والجماعات المسلحة التكفيرية؛ لصعوبة الظروف الجوية.

وتوقفت كافه العمليات العسكرية التى تقوم بها قوات إنفاذ القانون فى سيناء من مداهمات لمعاقل التكفيريين نظرا لصعوبة الطلعات الجوية المسبقة التى كانت تقوم بها قبل المداهمات، بالإضافة إلى توقف كافة أنواع مهاجمة كافة الكمائن أو زرع العبوات الناسفة فى الطرق الرئيسية ولم تشهد سيناء اي حملات أمنية أو اشتباكات خلال الـ 72 ساعه الأخيرة.

وصرح مصدر أمنى مسؤول، بأن العمليات العسكرية توقفت فعلا للمرة الثانية خلال الشهر؛ نتيجه الطقس السيئ الذى تشهده شبه جزيرة سيناء منذ ثلاثة أيام وحتى الآن؛ وذلك نظرا صعوبة الطيران فى هذا الجو، مما أدى إلى توقف الطلعات الجوية التى كانت تتم قبل البدء فى المداهمات؛ حفاظا على أرواح الضباط والمجندين أيضا.

وأكد المصدر على مواصلة العمليات العسكرية خلال الأيام القادمة، عقب تحسن الأجواء في سيناء، موضحًا استمرار الحرب على الإرهاب في سيناء إلى حين إعلان سيناء خاليه من الإرهاب.

ads