< «تكاثرت عليّا الأمراض».. من أين جاءت شائعة وفاة فريد الديب ولماذا؟
جريدة الدستور
رئيس مجلسي التحرير والإدارة
د. محمد الباز
رئيس التحرير التنفيذي
وائل لطفى

«تكاثرت عليّا الأمراض».. من أين جاءت شائعة وفاة فريد الديب ولماذا؟

فريد الديب
فريد الديب

انتشرت شائعات خلال الساعات الماضية عن وفاة المحامى فريد الديب على مواقع السوشيال ميديا، حيث جاءت الشائعة من صفحة على فيسبوك تدعى «مؤسسة القانون والعدالة» والتي كتبت منشورا مصحوبا بصورة فريد الديب: «بكيت بالأمس على وفاة النقيب واليوم تحزن قلوبنا على رحيلك رحم الله المحامى فريد الديب».

جاءت هذه الشائعة عقب ظهور فريد الديب بالأمس فى عزاء نقيب المحامين رجائي عطية، منهمرا في البكاء، بالإضافة إلى الربط بما أعلنه فريد الديب منذ أيام أنه يعانى من مرض السرطان.

وفى آخر تصريحاته حول مرضه يقول فريد الديب فى تصريحات تليفزيونية له: «تكاثرت عليّا الأمراض، عندي سرطان في الدم ومركب 6 دعامات، وهن العظم مني، حالتي المعنوية مش تمام بعد وفاة ابنتي في مايو الماضي، فقلت سامحوني إذا مقدرتش آجي تاني، مضطر مستحملش كورونا تاني ولا الزحام، وطلوع ونزول السلم».

وحينها نفى فريد الديب ما قيل حول أنه سوف يعتزل المحاماة وقال فى تصريحات تليفزيونية فى برنامج أخر النهار تقديم الدكتور محمد الباز: «مش اعتزال، ولكن هكتب طعون النقض، ممكن أعملها وأنا قاعد في بيتي».

فى أول رد على هذا الأمر، أكد الفنان تامر عبدالمنعم، أن خبر وفاة حماة المحامي فريد الديب ليس له أساس من الصحة.

وكتب الفنان تامر عبدالمنعم، منشورا عبر صفحته الرسمية على موقع التواصل الاجتماعي «فيسبوك» قال فيه: «المحامي الكبير الأستاذ فريد الديب بخير ولا داعي لتداول تلك الشائعات السخيفة».