< ندوة لـ«خريجي الأزهر» في الإسماعلية بعنوان «توعية الشباب بمخاطر الإرهاب»
جريدة الدستور
رئيس مجلسي التحرير والإدارة
د. محمد الباز
رئيس التحرير التنفيذي
وائل لطفى

ندوة لـ«خريجي الأزهر» في الإسماعلية بعنوان «توعية الشباب بمخاطر الإرهاب»

خريجي الأزهر
خريجي الأزهر

عقد فرع منظمة خريجي الأزهر بالإسماعيلية، اليوم الخميس، ندوة بعنوان "توعية الشباب بمخاطر الإرهاب"، بالتعاون مع مديرية الشباب والرياضة.

يأتي ذلك في إطار الدور الذي تقوم به المنظمة العالمية لخريجي الأزهر؛ لمجابهة الفكر المتطرف وتصحيح المفاهيم المغلوطة ونشر الفكر الوسطي المعتدل.

وأكد الشيخ حسن مهدي، عضو فرع المنظمة، والشيخ عبد العزيز عبد الحميد إمام، عضو المنظمة، على الوسطية والاعتدال في مختلف تعاملاتنا وأن نبتعد عن الغلو والتشدد، وهذا ما يدعو إليه الدين الإسلامي الحنيف، كما استعرضت الندوة عددا من الأفكار المتطرفة وقامت بتفنيدها لتوعية الشباب بمخاطر هذه الأفكار التي تتبناها الجماعات الإرهابية التي تمثل خطرا على المجتمع، وتم التحذير من الأفكار التي تروجها هذه الجماعات لاستقطاب الشباب وتجنيدهم.

عقدت الندوة بمركز شباب الاتحاد، بمركز التل الكبير، وبحضور مدير المركز، ورئيس مجلس الإدارة.

على جانب آخر، استقبل مجلس إدارة المنظمة العالمية لخريجي الأزهر، حسن بو هزاع - رئيس الاتحاد العربي للتطوع، وذلك بمقر المنظمة الرئيس بالقاهرة، تم بحث سبل التعاون، وتفعيل البروتوكول الذي تم عقده بين المؤسستين بشأن مشروع سفراء الأزهر للبرامج والمسابقات العربية للأزهريين. 

ورحب أسامة ياسين، نائب رئيس مجلس إدارة المنظمة، بتفعيل البروتوكول المشترك بين المنظمة والاتحاد العربي للتطوع، مؤكدا على أن المنظمة تبذل جهدًا كبيرًا في مجالات متعددة من خلال فروعها الداخلية والخارجية، ومن خلال مشروع سفراء الأزهر، وما يقدمه من برامج وأنشطة للأزهريين وذويهم وإصدار العديد من الكتب التي تناقش الأفكار المتطرفة لتفنيدها.

وأوضح أن المنظمة لم تقف عاجزة أمام أزمة كورونا بل استمرت أنشطتها وفعالياتها الثقافية والعلمية على أكمل وجه، باستخدام تقنية الفيديو كونفرانس مع الشباب سواء أزهريين أو غيرهم.