< كيف يقي الممنوعون من تلقي لقاح كورونا أنفسهم؟.. «صحة النواب» تجيب
جريدة الدستور
رئيس مجلسي التحرير والإدارة
د. محمد الباز
رئيس التحرير التنفيذي
وائل لطفى

كيف يقي الممنوعون من تلقي لقاح كورونا أنفسهم؟.. «صحة النواب» تجيب

خليفة رضوان
خليفة رضوان

قال الدكتور خليفة رضوان، عضو لجنة الصحة بمجلس النواب، إن وزارة الصحة حددت الفئات الممنوعة من تلقي لقاحات كورونا، وهم  السيدات الحوامل والمرضعات والأطفال حتى سن الـ18 عامًا، والذين يعانون من فرط الحساسية للمادة الفعالة في اللقاح أو لأي من المكونات الداخلة في تركيبها، ومن يتلّقون أدوية مثبطة للمناعة، ومن تظهر عليهم أعراض الحمى والسعال، وضيق التنفس، وآلام في العضلات، والصداع، وفقدان حاستي الشم والتذوق، واحتقان وسيلان الأنف والإسهال والغثيان.

وأضاف عضو لجنة الصحة بمجلس النواب في تصريحات لـ"الدستور"، أن هؤلاء الأشخاص عدم منحهم اللقاح أفضل من تلقيحهم حتى لا يكون أحدهم مصاب بالفيروس وقد يؤدي تلقيحهم إلى مضاعفة الأعراض الظاهرة عليهم وتقوية الفيروس، فاللقاح عبارة عن فيروس تم إضعافهم ليتمكن الجسم من مقاومته من خلال تكوين الأجسام المضادة.

وتابع، رضوان أن هناك إجراءات يلزم الممنوعون من تلقي اللقاح تطبيقها بحذافيرها ، أولها العمل على تقوية المناعة من خلال تناول غذاء صحي ومتوازن ومليئ بالخضروات والفاكهة الغنية بالفيتامينات، والبعد عن التجمعات وعدم التواجد في أماكن غير جيدة التهوية، وممارسة الرياضة، وارتداء الكمامات واستخدام المطهرات بشكل دوري.

 ولفت إلى أن وزارة الصحة المصرية اتخذت نهجًا أقرب لسلامة المواطنين وهو عدم السماح بتطعيم من هم أقل من 18 سنة فيما توجد بعض البلدان قررت تطعيم الأطفال الأكبر من 12 سنة، كما تمنع مصر تطعيم الحوامل، فيما تطعمهن بعض البلدان، إلا أن وزارة الصحة اتخذت بالأحوط فلا توجد دراسات تؤكد أمان تطعيم هذه الفئات، مؤكدًا أن وزارة الصحة تعلمت من دروس الماضي واكتسبت خبرة كبيرة في مواجهة فيروس كورونا حيث استعدت للموجة الرابعة بزيادة عدد أسرة العناية المركزة، والأسرة بشكل عام في المستشفيات وعملت على سد العجز في المستشفيات ما يقلل من خطورة الموجة الرابعة من تفشي جائحة كورونا.