< «ديانا» تبدع في تحويل مخلفات لتحف فرعونية وإفريقية
جريدة الدستور
رئيس مجلسي التحرير والإدارة
د. محمد الباز
رئيس التحرير التنفيذي
وائل لطفى

رحلة ديانا في عالم المخلفات

«ديانا» تبدع في تحويل مخلفات لتحف فرعونية وإفريقية

ديانا
ديانا

اعتادت الفتاة الثلاثينية منذ نعومة أظافرها على تجميع بقايا الأشياء، كراتين البيض، الزجاجات الفارغة، دهانات الحوائط، لتبث فيها الروح وتعطيها لمسة جمالية، بعمل تحف فنية إفريقية وفرعونية، بعد أن طورت أبداعها بمشاهدة فيديوهات عبر "يوتيوب".

تحويل المخلفات لتحف فرعونية

ديانا سويلم، 38 عامًا، ربة منزل، ليسانس آداب جامعة المنصورة، تقول: "بدأت أتعمق في إعادة التدوير من سنتين ونصف، اكتسبت الهواية من ماما، حاولت دمج الرسم الفرعوني والإفريقي فى الأعمال اليدوية".

تروي "ديانا"،: بدأت تعلم الطرق الصحيحة لإعادة التدوير من خلال كورسات ومشاهدة فيديوهات على السوشيال ميديا، قائلة: "لما بعيد تدوير الخامات والأدوات بحس إن بدي للحاجة شكل مختلف ووصف جمالي لكل الخامات المصرية".

وتابعت:استخدام الأسمنت، الجبس، دهانات الحوائط، معجون الحوائط، اسبريهات العربيات، لمبات الجاز، كراتين البيض، أكياس الطبخ في عمل تحف وأنتيكات، قائلة: "بعض الناس مبتبقاش مستوعبة إن الأعمال الفنية دي معاد تدويرها".


واجهت عدد من الصعوبات تقول عنها: "من أكتر الصعوبات قلة الخامات وأسمائها، مكنتش مفهومة بالنسبة لي، كنت باخد صاحبتي ونغامر، ونظرة العمال لي، مين دي وجايه تعمل إيه؟".

ديانا: أحلم ببراند للمشغولات اليدوية 

 تحلم "ديانا" بعمل براند للمشغولات اليدوية من إعادة التدوير، وتنتشر منتجاتها في جميع أنحاء مصر، منوهة أنها تشعر بالسعادة عندما تنال أعمالها إعجاب رواد السوشيال ميديا.