< لتوفير المياه بالأراضى القديمة.. خطة لتأهيل الترع والمساقى بالقليوبية
جريدة الدستور
رئيس مجلسي التحرير والإدارة
د. محمد الباز
رئيس التحرير التنفيذي
وائل لطفى

لتوفير المياه بالأراضى القديمة.. خطة لتأهيل الترع والمساقى بالقليوبية

تأهيل الترع والمساقى
تأهيل الترع والمساقى

تنفذ وزارة الموارد المائية والري، عدة مشروعات قومية، خلال الفترة الحالية، منها المشروع القومى لتأهيل وتبطين الترع المتعبة لتحسين عملية إدارة وتوزيع وتوصيل المياه للنهايات، بالإضافة إلى تأهيل المساقى الخاصة بالأراضي القديمة، وتحديث نظم الري ضمن المبادرة القومية لتطوير الري والتحول لأنظمة الري الحديث.

وتستهدف مشروعات تأهيل وتبطين الترع والمساقى والتوسع في استخدام وتطبيق نظم الرى الحديث في مساحة إجمالية تقترب من أربعة ملايين فدان، زيادة ربحية المزارع وتوفير الطاقة وترشيد استهلاك المياه.

وتفقد المهندس بلال عبد القادر، مدير عام ري محافظة القليوبية، الأحد، الأعمال الجارية لتنفيذ المشروع القومي بتأهيل الترع المتعبة، ومنها تأهيل وتبطين ترعة طحلة بردين التابعة لزمام هندسة ري مشتول السوق تفتيش ري شرق، بجانب تفقد أعمال تأهيل المساقى الخاصة في الأراضي الزراعية القديمة، ومنها أعمال تأهيل مسقة حجازي التابعة لرى شبين القناطر، حيث تم الانتهاء من تنفيذ 3٫215 كيلومتر من تأهيل المساقى حتى الآن، بهدف ترشيد استهلاك المياه فى الأراضى القديمة بمنطقة محافظات دلتا النيل.

وأكد مدير عام ري القليوبية لـ"الدستور"، أهمية المشروع القومي لتأهيل وتبطين الترع المتعبة وتأهيل المساقى الخاصة في الأراضى الزراعية فى ترشيد استهلاك المياه، وعلى جودة تنفيذ الأعمال في المشروعات والالتزام بالبرنامج الزمنى لها وإجراء اختبارات الجودة.

كما أوضح مدير عام الرى، أنه يتم الالتزام بمعدلات تنفيذ المشروعات، وكل الإجراءات الاحترازية اللازمة للوقاية من فيروس كورونا أثناء تنفيذ مشروعات تأهيل الترع المتعبة وتأهيل المساقى الخاصة بالأراضى الزراعية.

يتم تنفيذ مشروع تأهيل المساقى الخاصة فى ست محافظات بإجمالي 557 مسقى بأطوال 462 كيلومترا، بهدف ترشيد المياه وتحسين حالة الرى فى الأراضى القديمة بالدلتا من خلال التعاون بين وزارة الرى ووزارتى الزراعة والمالية وعدة بنوك.