< جامعة سوهاج تشارك فى احتفالية تكريم أسر شهداء «كورونا» من الجيش الأبيض
جريدة الدستور
رئيس مجلسي التحرير والإدارة
د. محمد الباز
رئيس التحرير التنفيذي
وائل لطفى

جامعة سوهاج تشارك فى احتفالية تكريم أسر شهداء «كورونا» من الجيش الأبيض

 اللواء طارق الفقي
اللواء طارق الفقي محافظ سوهاج،

شهد اللواء طارق الفقي محافظ سوهاج، والدكتور مصطفى عبدالخالق القائم بعمل رئيس جامعة سوهاج، احتفالية تكريم  15 أسرة من أسر شهداء الأطباء جراء الإصابة بفيروس كورونا أثناء تأديتهم عملهم الطبي، و57 من حفظة القرآن الكريم والحديث الشريف، والتى نظمتها جمعية "بدر الطوايل" بقاعة المناسبات بنادي الشرطة بمدينة ناصر بسوهاج.

وذلك بحضور الدكتورة كريمة حامد وكيل وزارة الصحة، والدكتور محمود فهمي نقيب الأطباء، ومحمد محمود فهمي رئيس الجمعية، ولفيف من أعضاء مجلسي النواب والشيوخ على مستوى محافظة سوهاج، ووكلاء الوزارات المختلفة، وجمع غفير من أسر الشهداء من الأطباء المكرمين، وممثلين عن المجتمع المدني.

وفى كلمته قدم الدكتور مصطفى عبد الخالق، خالص التعازي لجميع أسر الشهداء من الأطباء، الذين ضحوا بأرواحهم لمواجهة الوباء اللعين، مشيداً بأدائهم خلال مسيرة عملهم في مهنة الطب، محتسبهم عند الله من الشهداء والصالحين، موجهاً شكر لجميع القائمين على تنظيم الاحتفالية عرفانًا بدور الجيش الأبيض وتخليداََ لذكرى الراحلين.

كما دعا "عبد الخالق" الحاضرين من ممثلي مجلسي النواب والشيوخ بعقد ملتقى للهيئة البرلمانية بالحرم الجامعي، لمناقشة متطلبات واحتياجات المواطنين السوهاجيين من الجامعة والعمل على تنفيذها، وذلك بالتعاون مع المحافظة بقيادة اللواء طارق الفقي، الذى استطاع تحقيق العديد من الإنجازات والتطورات بكافة أرجاء المحافظة، وذلك خلال فترة وجيزة، خاصة مساهمته فى تنفيذ المبادرات الرئاسية، وافتتاح كوبري الثقافة العلوي، معبراََ عن فخره واعتزازه بالتعاون مع كافة مؤسسات المجتمع المدني والتنفيذي لخدمة المجتمع السوهاجي.

ومن جانبها قالت الدكتورة كريمة حامد، أن مصر قادرة على كل التحديات وموجهة كل الأزمات والعبور بالمواطنين إلى بر الأمان، بدعم كل القيادات السياسية والتنفيذية، معربة عن سعادتها بتفاعل مؤسسات المجتمع المدني لتكريم أسر الشهداء من الأطباء، موجهة شكر للواء طارق الفقي وللدكتور مصطفى عبد الخالق لدعمهم المستمر والمتابعة الدورية للقطاع الصحي بسوهاج.

وقال زكريا حسان عضو مجلس النواب، أن الشهداء من الأطباء ضربوا أروع الأمثلة فى التضحية والإقدام لمواجهة خطر الوباء، مشيداً بمبادرة القيادة السياسية للرئيس عبدالفتاح السيسي في إطلاق اسم "الجيش الأبيض" عليهم.

وأضاف الدكتور محمود فهمي، أن ارتفاع نسبة الأطباء المتوفين بفيروس كورونا ومن العاملين فى القطاع الطبي بكافة تخصصاته، يؤكد على أنهم أكثر الفئات مواجهة لخطر الوباء، مقدماً العزاء لجميع أسر الشهداء المشاركين فى الاحتفالية، موجهاً شكر لمحافظ الإقليم لاستجابته السريعة فى إطلاق أسماءهم على المدارس والشوارع تخليداً لذكراهم العطرة.

ومن جانبه قال محمد محمود فهمي، أنه تم تكريم عدد 15 أسرة شهيد من الأطباء من جميع أنحاء المحافظة، الذين ضحوا بحياتهم، وذلك تقديراً لتضحياتهم وعطاءهم الغير محدود في سبيل القضاء على وباء "كورونا، وكذلك تكريم 57 من حفظة القرآن الكريم والحديث الشريف.

جدير بالذكر أن المكرمين من أسر الشهداء وحفظة القرآن الكريم والحديث الشريف حصلوا على هدايا عينية قيمة مقدمة من عدد 6 جمعيات أهلية من رعاة الاحتفالية.