< وزير الداخلية الفرنسى: باريس تعتزم إعطاء أولوية لمواجهة العنف الأسرى
جريدة الدستور
رئيس مجلسي التحرير والإدارة
د. محمد الباز
رئيس التحرير التنفيذي
وائل لطفى

وزير الداخلية الفرنسى: باريس تعتزم إعطاء أولوية لمواجهة العنف الأسرى

وزير الداخلية الفرنسي،
وزير الداخلية الفرنسي، جيرالد دارمانان

قال وزير الداخلية الفرنسي، جيرالد دارمانان، في تصريحات نشرت مساء الأحد، إن حكومة بلاده تعتزم بذل مزيد من الجهود للتصدي للعنف الأسري.


وقال الوزير لصحيفة "لو باريزيان" الفرنسية، إن التقارير الخاصة بالعنف الأسري سيكون لها أولوية في المستقبل مقارنة بالحالات الأخرى، مضيفا أنه سيتم تفريغ رجال الشرطة لهذه القضية.


وبلغ عدد مكالمات طلب استغاثة بسبب العنف داخل المنزل في فرنسا العام الماضي، 45 في الساعة. ولطالما تدخل رجال الأمن بصفة يومية من أجل إنقاذ سيدات وأطفال.


وتوفي 125 شخصًا في فرنسا على يد شريك سابق في 2020، وشكلت النساء معظم الضحايا.


واهتزت فرنسا جراء جريمتي مقتل سيدتين في مايو من العام الجاري، وثارت انتقادات شديدة للسلطات بعدما تبين أن القاتلين المشتبه بهما كان لهما سجل إجرامي.

 

وفي سياق أخر، سجلت فرنسا 19 ألفا و600 إصابة جديدة بفيروس كورونا المستجد خلال الساعات الـ 24 الماضية، ما يرفع الحصيلة الإجمالية إلى 6 ملايين و190 ألفا و334 إصابة.

 

كما سجلت البلاد 18 حالة وفاة لترتفع حصيلة الوفيات بذلك إلى 111 ألفا و916 وفاة، وفقا لما ذكرته وكالة بلومبرج للأنباء.

 

وتكافح فرنسا حاليا موجة رابعة من فيروس كورونا، وأعلن الرئيس إيمانويل ماكرون، لوائح جديدة بشأن بالصحة العامة هي أكثر صرامة من اللوائح السابقة التي فرضت من قبل في ضوء تزايد عدد الإصابات بالفيروس.

 

إرشادات منظمة الصحة العالمية
وأضافت منظمة الصحة العالمية أن اللقاحات توفر أملاً جديداً ويجب استخدامها كأداة وقاية رئيسية من قبل البلدان والأفراد و يتم الآن تقديم لقاحات كوفيد-19 في جميع بلدان إقليم شرق المتوسط البالغ عددها 22 بلداً، لكن التحديات قائمة في البلدان التى تواجه حالات طوارئ، بما في ذلك سوريا و اليمن.

كورونا حول العالم
يشار إلى أن فيروس كورونا المستجد أو (كوفيد- 19) ظهر في أواخر ديسمبر 2019 في مدينة "ووهان" الصينية في سوق لبيع الحيوانات البرية، ثم انتشر بسرعة مع حركة انتقال كثيفة للمواطنين لتمضية عطلة رأس السنة القمرية في يناير الماضي.