< «اعملهم أسانسير يا عاطف».. إبراهيم عبد المجيد يحكي موقفًا جمعه مع مبارك
جريدة الدستور
رئيس مجلسي التحرير والإدارة
د. محمد الباز
رئيس التحرير التنفيذي
وائل لطفى

«اعملهم أسانسير يا عاطف».. إبراهيم عبد المجيد يحكي موقفًا جمعه مع مبارك

إبراهيم عبد المجيد
إبراهيم عبد المجيد

الكثير من الحكايات التي رواها الروائي إبراهيم عبد المجيد في كتابه "أيامي الحلوة فقط"، الصادر عن دار بيت الياسمين للنشر والتوزيع حيث اعتمد في حكياته على مواقفه مع الأدباء المصريين الكبار ومواقفه في معرض الكتاب، وحكى موقفًا طريفًا عن لقاءه بالرئيس الأسبق حسني مبارك في القصر الجمهوري.

يقول عبد المجيد:"كان اللقاء هذه المرة في القصر الجمهوري ومن ثم كان الرئيس جالسًا أمامنا ونحن أمامه قريبين جميعًا منه، وكان رئيس الوزراء في ذلك الوقت الدكتورعاطف عبيد الذي كان يجلس علي يمين الرئيس".

يواصل:"وقف الكاتب محمد سيد أحمد وحاول أن يكون سؤاله واضحا جدا وسهلا جدا فقال:"يا سيادة الرئيس كان زمان هناك قوتان في العالم هما الاتحاد السوفييتي وأمريكا، الآن قوة واحدة فقط هي أمريكا، لكن هناك قوتين في الاقتصاد. شمال وجنوب، شمال غني وجنوب فقير، وفي مصر نفسها أغنياء وفقراء، أو شمال غني وجنوب فقير، نريد من الدولة أن تقرِّب المسافة بين الشمال الغني والجنوب الفقير في مصر ".

وتابع"هنا نظر إليه الرئيس مليّاً كعادته، لم يكن يبتسم هذه المرة من صعوبة السؤال فالسؤال سهل جدا وواضح، لكنه كان يبتسم من سهولة السؤال، بعد أن نظر إلى محمد سيد أحمد مبتسمًا، قال لعاطف عبيد: "يا عاطف.. اعمل لهم أسانسير".

وإبراهيم عبد المجيد ولد في 2 ديسمبر 1946 بالإسكندرية، وحصل على ليسانس الفلسفة من كلية الآداب جامعة الأسكندرية عام 1973، في نفس العام رحل إلى القاهرة ليعمل في وزارة الثقافة، تولى الكثير من المناصب الثقافية.