< سيولة مرورية في القاهرة والجيزة بالتزامن إجازة عيد العمال
جريدة الدستور
رئيس مجلسي التحرير والإدارة
د. محمد الباز
رئيس التحرير التنفيذي
محمد العسيري

سيولة مرورية في القاهرة والجيزة بالتزامن إجازة عيد العمال

المرور
المرور

شهدت الشوارع والميادين الرئيسية ، حالة من السيولة المرورية، وانسياب حركة السيارات بكل الطرق، وسط انتشار الخدمات المرورية، حيث ظهر انسياب فى حركة السير بميدان التحرير ومنطقة وسط القاهرة، مع انتظام حركة سير السيارات بجميع المداخل المؤدية للميدان، كما ظهرت سيولة مرورية أعلى مناطق كورنيش النيل، بدءًا من المعادى، وصولًا إلى مناطق وسط القاهرة، وكذلك للمتجه إلى مناطق حلوان والملك الصالح.


وانتظمت حركة السيارات أعلى محاور الجيزة بشوارع الجيزة والنيل السياحى والهرم والبحر الأعظم، وسط انتشار الخدمات بكل الطرق، كما انتظمت الحركة المرورية بالمحاور الرابطة بمحافظتي القاهرة والجيزة في كلا الاتجاهين، وطريق صلاح سالم والنصر ونفق الأزهر والعروبة والأوتوستراد وكوبري أكتوبر وكورنيش النيل.


كما انتظمت حركة السيارات بالطريق الزراعي أمام القادم من مدينة بنها وفي طريقه إلى ميدان المؤسسة ومنطقة المظلات، وكذلك بطول كورنيش النيل من منطقة المظلات وحتى ميدان عبد المنعم رياض، وسط تواجد رجال المرور لمتابعة الحركة المرورية.


وكثفت الإدارة العامة للمرور من الوجود المروري على الطرق السريعة والمحاور حرصًا على سلامة المواطنين، وتم نشر الخدمات المرورية على مدار 24 ساعة على الطرق والمحاور السريعة والدفع بالأكمنة الأمنية والدراجات البخارية وسيارات الدفع الرباعي.

 


وفي سياق منفصل كانت الجهات المعنية سحبت 5599 رخصة سيارة، خلال 24 ساعة، لعدم تركيب الملصق الإلكترونى، وذلك بعد انتهاء المدة المحددة لذلك فى 30 مارس الماضى.


ومن  أبرز مزايا الملصق الإلكتروني وجود شريحة تحتوي على رقم المركبة وبياناتها المسجلة للاستعلام بالحاسب الآلي، بحيث يتيح توفير منظومة معلومات دقيقة تقوم الجهات المعنية من خلالها بحصر أماكن الكثافات المرورية والتعامل معها وإصدار تقارير وإحصائيات للمساهمة فى إدارة وتنظيم حركة المرور.


ويمكن من خلاله التعرف على المركبات المطلوبة أمنياً والمنتهية التراخيص من خلال الربط مع قاعدة بيانات السيارات، وتطبيق قواعد المرور وتسجيل المخالفات بطريقة إلكترونية وموحدة على كل المواطنين بأنحاء الجمهورية.


ويساهم فى التعرف على المركبات التى انتهت فترة السماح بتواجدها داخل البلاد عن طريق المنافذ الجمركية، وكذا مركبات المناطق الحرة.


ويهدف الملصق الإلكترونى إلى التسهيل على جمهور المواطنين فى تنقلاتهم واستخدامهم للطرق من خلال سداد الرسوم المستحقة بأنواعها المختلفة "المرور على الطرق - الانتظار وغيرها" دون توقف، ويتم إرسال رسالة نصية عقب كل عملية "خصم - مخالفة - رسوم"  تشير إلى رسوم العملية والرصيد المتبقى لدى تفعيل هذه المنظومة.


ويساهم الملصق فى رفع معدلات ضبط السيارات المبلغ بسرقتها عن طريق إدراجها بشكل إلكترونى يضمن سرعة ضبطها.