< «الصحة» تتأهب لمواجهة ذروة موجة كورونا الثالثة
جريدة الدستور
رئيس مجلسي التحرير والإدارة
د. محمد الباز
رئيس التحرير التنفيذي
محمد العسيري

«الصحة» تتأهب لمواجهة ذروة موجة كورونا الثالثة

كورونا في مصر
كورونا في مصر

ارتفع مؤشر إصابات فيروس كورونا اليومي في مصر بشكل ملحوظ بحلول شهر رمضان، وهو الأمر الذي حذرت منه وزارة الصحة.

وفي السياق، فإن هناك توقعات بأن تكون ذروة الموجة الثالثة لكورنا خلال شهر رمضان وفترة عيد الفطر.

وأكدت اللجنة العلمية لمكافحة كورونا أن الوضع لا يزال مستقرًا، ومصر لازالت فى بداية الموجة الثالثة من الفيروس، وسيكون هناك تطبيق صارم للإجراءات الاحترازية خلال الفترة المقبلة.

وسجلت وزارة الصحة يوم الأحد الماضي 850 حالة جديدة ثبتت إيجابية تحاليلها معمليًا للفيروس، وذلك ضمن إجراءات الترصد والتقصي والفحوصات اللازمة التي تجريها الوزارة وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية، بالإضافة إلى وفاة 44 حالة جديدة.

وفي اليوم التالي أعلنت الصحة عن تسجيل 852 حالة جديدة ثبتت إيجابية تحاليلها معمليًا للفيروس، بالإضافة إلى وفاة 40 حالة جديدة، وذلك ضمن إجراءات الترصد والتقصي والفحوصات اللازمة التي تُجريها الوزارة وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية.

وترصد “الدستور” في السطور التالية أبرز استعدادت الدولة لمواجهة الموجة الثالثة من جائحة كورونا، من خلال رفع درجة التأهب القصوى بالمستشفيات ومراكز التطعيم.

أما عن استعدادت وزارة الصحة والسكان لمواجهة الموجة الثالثة من الجائحة فهناك تتوجيهات بخفض الإصابات في المحافظات التى ترتفع بها نسب الإصابات في الايام المضية مع تقديم الدعم الكامل لهم.

إذ تم مراعاة مواقيت شهر رمضان من خلال مد فترة مواعيد العمل داخل مراكز تطعيم لقاحات كورونا في رمضان 2021، حتى 10 مساءً بمراكز تطعيم كورونا على مستوى محافظات الجمهورية خلال شهر رمضان 2021.

وتوسعت وزارة الصحة والسكان في افتتاح مراكز تلقي لقاح كورونا، إذ ارتفع عدد مراكز تطعيم فيروس كورونا من 40 إلى 138 مركزًا على مستوى محافظات مصر، وتستقبل مراكز تطعيم كورونا متوسط من 200 فرد إلى 600 فرد.

واستقبل الموقع الإلكتروني التابع لوزارة الصحة العديد من طلبات تسجيل الحصول على لقاح كورونا، فقد تم تسجيل 842 ألف طلب للحصول على اللقاح، فيما بلغ عدد المواطنين الذين تلقوا التطعيم نحو 153 ألف مواطن بلقاحا كورونا سينوفارم واسترازينكا بحوالي 138 مركزا للقاح.