< إقبال على تحويل نظام الري بالتنقيط حفاظًا على الثروة المائية بالقليوبية
جريدة الدستور
رئيس مجلسي التحرير والإدارة
د. محمد الباز
رئيس التحرير التنفيذي
محمد العسيري

إقبال على تحويل نظام الري بالتنقيط حفاظًا على الثروة المائية بالقليوبية

جريدة الدستور

أكد المهندس حسن زايد وكيل وزارة الزراعة بالقليوبية، أنه يوجد إقبالا ملحوظا من مزارعى القليوبية على طلبات التحول بنظام الري من الغمر إلى التنقيط للحفاظ على الثروة المائية وعدم إهدارها على الإدارات الزراعية؛ لتقديم طلبات تحويل نظام الري من الغمر إلى التنقيط، وذلك بعد مبادرة البنك المركزي والبنك الزراعي بمنح قروض بنسبة 5% على سنوات لتغيير نظام الري.

وأضاف "زايد" في تصريحات صحفية، أن الإدارات الزراعية تلقت 670 طلبا جديدا بإجمالي مساحات 1000 فدان، ليزداد إجمالي المساحات المراد تغيير نظام الري بها إلى 7000 فدان حتى الآن وتزاد بشكل يومي، ويتم تجميع بالمديرية للتواصل مع البنك لمنح المزارعين أصحاب هذه الأراضى قروض الـ 5% على سنوات لسرعة تغيير نظام الرى بالأراضى الزراعية بالمحافظة، مشيرا إلى أنه من المقرر الانتهاء من تحويل نظام الرى لـ 40 ألف فدان من المساحات البستانية خلال عامين.

وأوضح أن المبادرة تتم بالتنسيق مع مديرية الري والموارد المائية بالقليوبية بقيادة المهندس أسامة خليل مدير المديرية، لحث وتوعية المزارع القليوبي على التحول من نظام الرى بالغمر إلي نظام الرى بالتنقيط على أن يتم البدء بالمساحات البستانية أولا، وذلك لتوفير أكبر كمية من المياه وتخفيض نسبة المياه المهدرة في عملية الري بالغمر.

وأشار، إلى أن المحافظة بها 5 آلاف فدان تتبع حاليا نظام الري بالتنقيط، منها 4 آلاف فدان فراولة، و1000 فدان مساحات بستانية، موضحا أنه تم التأكيد على نشر قرار وزير الموارد المائية والري رقم 104 لسنة 2020 والمتضمن في مادته الثانية بالالتزام بتعديل نظام الرى لزراعات الموز بالأراضى القديمة من الرى بالغمر إلى الري بالتنقيط.