جريدة الدستور : كاميرون يضغط على شركات الإنترنت الأمريكية للعمل مع الاستخبارات البريطانية (طباعة)
كاميرون يضغط على شركات الإنترنت الأمريكية للعمل مع الاستخبارات البريطانية
آخر تحديث: الخميس 15/01/2015 03:04 م أ ش أ
ديفيد كاميرون
ديفيد كاميرون
ذكرت صحيفة "جارديان" البريطانية، أن رئيس الوزراء البريطاني ديفيد كاميرون، يحث الرئيس الأمريكي باراك أوباما على ممارسة ضغط على شركات الإنترنت الأمريكية مثل "تويتر" و"فيسبوك"؛ لكي تتعاون مع وكالات الاستخبارات البريطانية خلال سعيها لتعقب أنشطة المتطرفين الإسلاميين أثناء اتصالهم بالشبكة العنكبوتية.
وقالت الصحيفة – في سياق تقرير نشرته اليوم الخميس، على موقعها الإلكتروني – إنه بينما سيكون كاميرون أول زعيم أوروبي يجتمع مع الرئيس الأمريكي بعد حوادث إطلاق النار في باريس الأسبوع الماضي، سيسعى رئيس الوزراء البريطاني للفوز بدعم أوباما لخططه الخاصة بإطار عمل قانوني جديد لحرمان الإرهابيين من "فضاء آمن".
وأضافت الصحيفة أن كاميرون سيصل واشنطن اليوم - بعد أن اقترح في وقت سابق من هذا الأسبوع، بأن يكون لوكالات الاستخبارات البريطانية النفوذ لفك شفرات الاتصالات للإرهابيين المشتبه بهم- حيث أكد على ضرورة تعاون الشركات مثل "تويتر" و"فيسبوك" بشكل أكبر مع مركز التنصت البريطاني.
ونقلت الصحيفة عن مصدر بالحكومة البريطانية قوله، إن "هدف رئيس الوزراء هو دفع الشركات الأمريكية للقيام بالمزيد بالنسبة لضمان حصول وكالاتنا الاستخباراتية على المعلومات المطلوبة لأماننا، وسيكون ذلك نهجه في النقاش مع الرئيس أوباما – كيف لنا أن نعمل معًا لجعلهم يتعاونون وما هي أفضل طريقة لتشجيعهم على فعل المزيد".
وأشارت الصحيفة إلى أن رئيس الوزراء البريطاني يصل إلى واشنطن اليوم الخميس، في زيارة تستغرق يومين ومن المقرر أن يجتمع أولًا مع الرئيس الأمريكي على العشاء في البيت الأبيض.
ولفتت الصحيفة إلى أن كاميرون سيضغط أيضًا على أوباما من أجل السماح بإطلاق سراح شاكر عامر، وهو آخر المعتقلين البريطانيين في خليج جوانتانامو، وإرساله إلى بريطانيا.
ونوهت الصحيفة إلى أنه بالإضافة إلى ذلك سيعلن رئيس الوزراء البريطاني صفقات تجارية بقيمة تتخطى 1ر1 مليار جنيه إسترليني تتضمن ضخ 600 مليون جنيه إسترليني في صورة أسهم رأسمالية من جانب مجموعة "كارالايل" في صناعة النفط والغاز ببحر الشمال.